عراقجي: التحديات الخاصة بالاتفاق النووي ناجمة عن تباطؤ الطرف الآخر

أشار مساعد الخارجية الايرانية للشؤون القانونية والدولية عباس عراقجي إلى التحديات التي تواجه تنفيذ خطة العمل المشتركة الشاملة بسبب مماطلة الطرف الآخر موضحاً أن لجنة تنفيذ الاتفاق النووي ستقدم تقارير تفصيلية حول آلية تنفيذها لمجلس الشورى الاسلامي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن  مساعد الخارجية الايرانية للشؤون القانونية والدولية عباس عراقجي أشار إلى ان لجنة الشؤون النووية التابعة للجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي تحمل مسؤولية القيام بإجراء بحوث ودراسات حول تنفيذ الإتفاق النووي واعداد التقارير التي ينبغي علي اللجنة ان تقدمها امام مجلس الشورى.

وأضاف عراقجي إن أعضاء اللجنة النووية تعد الآن تقريرها الأول الذي يوضح آخر المستجدات في المجال النووي وإزالة العقوبات الاقتصادية عن ايران. 

واعتبر  مساعد الخارجية الايرانية للشؤون القانونية والدولية إن التحديات المتزامنة لهذا التقرير ناشئة من عدم التزام الأطراف الأخرى بتعهداتها تجاه الاتفاق النووي، الأمر الذي ستوضحه التقارير بالتفصيل، مشيراً إلى إن التقارير ستضم الانجازات والتحديات والاقتراحات الممكنة لتنفيذ خطة العمل المشترك. 

وأضاف عراقجي إن تنفيذ هذه الخطة يستلزم تنسيق مشترك بين أجهزة ومختلف وزارت الحكومة في المجال المالي والمصرفي والتأميني والتجاري والنووي، مؤكداً إن المسار الذي قطعته خطة العمل المشترك جيد وايران تمضي بخطى ثابتة نحو تنفيذ الاتفاق النووي إلا إن التحديات الحالية بسبب مماطلة الطرف المقابل، موضحاً إن  على الدول الغربية وامريكا أن تبذل جهدا أكبر لإزالة العقوبات. /انتهى/  

رمز الخبر 1866119

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 9 =