وزير الدفاع يلتقي الرئيس الروسي ويبحث معه التعاون الاقليمي

رحب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بدخول ايران الى الاسواق العالمية بعد تنفيذ الاتفاق النووي واعتبره حقا مشروعا لايران ، داعيا الى تثبيت مكانة ايران.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان فلاديمير بوتين اكد لدى استقباله وزير الدفاع الايراني العميد حسين دهقان على ضرورة التعاون الاستراتيجي بين ايران وروسيا في احتواء الازمات الاقليمية ، معتبرا ان دور البلدين في احلال الامن المستديم في المنطقة امر هام.

واعرب رئيس جمهورية روسيا في هذا اللقاء الذي استغرق ساعة واحدة ، عن ارتياحه لتوسيع وتعميق التعاون الدفاعي والأمني بين طهران وموسكو ، واعتبرها أمرا طبيعيا ولا بد منه لتحقيق مصالح البلدين ، مؤكدا على استمرارها في اطار الاتفاقيات المبرمة.

من جانبه نقل العميد دهقان في هذا اللقاء ، تحيات قائد الثورة الاسلامية والرئيس الايراني لبوتين، موضحا ان العلاقات الدفاعية والامنية بين ايران وروسيا هي جيدة وبناءة للغاية، وقال : ان العلاقات بين طهران وموسكو استراتيجية وبعيدة المدى.

 واشاد وزير الدفاع الايراني بالدور المؤثر والقرارات الاستراتيجية والمصيرية التي يتخذها الرئيس الروسي في المساهمة بتسوية الازمات المعقدة في المنطقة ، واضاف : لا بد من التعاون والتنسيق الوثيق من اجل اجتثاث الارهاب من المنطقة.

 واشار العميد دهقان الى ارادة قادة البلدين بتنمية وترسيخ العلاقات الشاملة بين ايران وروسيا ، وقال : ان هذا التعاون من شأنه ان يتحول الى انموذج مناسب للتعاون الاقليمي /انتهى/.

رمز الخبر 1860847

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 7 =