لاريجاني يؤكد على التمسك بالفكر الاسلامي الأصيل  لمواجهة التغلغل الأجنبي

صرح رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني إن التمسك بالفكر الاسلامي الاصيل والاعتماد على الأصول والدين هو الطريق الأفضل لمواجهة التغلغل الاجنبي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني  صرح في جمع من المواكب الدينية في مدينة قم المقدسة إن مكانة المؤسسات الدينية في البلاد مميزة جداً موضحاً إنها تشكل أحد أعمدة الثقافة في المجتمع التي تنهض على أسس الدين المتينة. 

وأضاف لاريجاني إن عددا من التيارات الفكرية ظهرت في البلاد قبل وبعد الثورة واتخذت طابعاً ثقافياً إلا إن ابتعادها عن المسار الديني الثوري حرفها عن الطريق الصحيح. 

وأضاف رئيس السلطة التشريعية إن ما تتميز به التيارات الدينية عن التيارات الأخرى هو ارتباطها بالجذور الدينية الاسلامية، مشيراً إلى إن الاسلام سد مانع لتغلغل الاجنبي ورجال الدين كانوا بمثابة حماة لهذا السد في مواجهة اعداء الثورة الذين ارادوا التحكم بالبلاد الاسلامية. 

وأكد لاريجاني على أهمية توجيهات قائد الثورة الاسلامية السيد آية الله العظمى السيد علي الخامنئي حول موضوع التغلغل الأجنبي وتدخل الأعداء، موضحاً إن هذه التحذيرات مهمة لإبعاد التدخل الأجنبي عن البلاد بالتمسك والاعتماد على الأصول الدينية الصحيحة والمراجع الدينية من جهة، وتقوية أواصر العلاقات في المجتمع من جهة ثانية.

وأشار رئيس مجلس الشورى الاسلامي الى التطور العلمي النووي الذي حققته ايران، موضحا دور هذا التطور في إزالة العقوبات الاقتصادية عن البلاد.

وشدد لاريجاني على إن الحفاظ على الهوية الثقافية والسياسية والثورية تأتي في أولويات البلاد بعد الاتفاق النووي، منوهاً إلى ضرورة التعاون بين جميع مؤسسات الدولة والاعلام لتوخي الحذر في حفظ هوية البلاد واستقلالها. 

وأردف رئيس السلطة التشريعية إن الاقتصاد المقاوم الذي يؤكد عليه قائد الثورة الاسلامية أمرٌ مهم لتعزيز الانتاج الاقتصادي في البلاد والنمو وتوسيع اهداف ايران الاقتصادية داخليا واقليميا ودولياً. 

وأشار لاريجاني إلى الانتخابات القادمة نهاية الاسبوع الجاري متمنياً على البلاد مشاركة فاعلة ومؤثرة تعزز وحدة ايران وترفع من مستواها الاقتصادي والفكري والعلمي، وتحقق العدالة الاجتماعية. /انتهى/. 

رمز الخبر 1860889

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha