روحاني: الاستكبار العالمي سيُهزم في سوريا

صرح الرئيس الايراني حسن روحاني في مؤتمر أقيم بمناسبة اليوم الوطني للمجالس البلدية الاسلامية في المدن والقرى إن الشعب ينتظر من المؤسسات الحكومية مساعي أكثر لحل المشاكل والابتعاد عن الخلافات السياسية والحزبية داعياً مجالس المحافظات لتقديم الاقتراحات المناسبة من اجل تنمية البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن الرئيس الايراني حسن روحاني اشار خلال كلمة القاها في مؤتمر "اليوم الوطني للمجالس البلدية الاسلامية في المدن والقرى" إلى أهمية مشاركة الشعب في المشهد السياسي عن طريق الانتخابات، مؤكداً ان اصوات الشعب مهمة ولايمكن تجاهلها. 

وأضاف روحاني إن الحكومة قدمت لمجلس الشورى الاسلامي لائحتين تحت عنوان "الادارة الموحدة للمدن" و "الدخل الثابت للبلديات" بهدف تنمية المدن والأرياف، متمنياً على أن يساهم هذان المشروعان في حل بعض المشاكل الحالية.

وتطرق الرئيس الايراني إلى مشكلة نقص الموارد المائية والمشاكل البيئية داعياً الجميع إلى بذل أقصى الجهود للحفاظ على البيئة. 

وأشار الرئيس روحاني إلى سلب امريكا لاموال ايران،محملاً الحكومة الامريكية المسؤولية الكاملة لإعادة الاموال المسلوبة، موضحاً إن الحكومة شكلت فريقاً خاصاً لمتابعة هذا الموضوع ونشر النتائج بكل شفافية. 

وتابع الرئيس الايراني إن امريكا هزمت في افغانستان والعراق وستهزم انشالله في سوريا، منوهاً الى ان الاستكبار ورغم القاعدة الجائرة التي أوجدها لنفسها في المنطقة أي الكيان الصهيوني، وتحمله للهزائم باستمرار، إلا أنه لازالت متمسك بطبيعته الاستكبارية الظالمة".

وأشاد الرئيس روحاني بمشاركة النساء في جميع المجالات السياسية والاجتماعية والثقافية، مؤكدا على ان حضور المرأة في المجتمع دليل على ارتقاء البلاد وعزته، مؤكداً إن ايران تعتبر تطور المرأة اساس تنمية البلاد وعمرانها. /انتهى/. 

 
 

رمز الخبر 1862202

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =