رئيس الوزراء الهندي: ايران والهند تلعبان دوراً كبيراً في إستقرار المنطقة

وصف رئيس الوزراء الهندي "نارندرا مودي" دور إيران وبلاده بالمحوري مشيراً الى تقارب وجهات النظر بين ايران والهند بالنسبة للقضايا الاقليمية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن رئيس الوزراء الهندي المتواجد حاليا في طهران قال خلال لقائه بالرئيس الإيراني حسن روحاني أن الهند تنظر الى ايران باعتبارها شريكة استراتيجية وحليفة دولية حيث تجمعهما مشتركات ثقافية كما ان رؤية البلدين الى قضايا المنطقة هي رؤية متقاربة ان لم تكن واحدة.

وأشاد مودي بموقف ايران ودعمها لبلاده أثناء الزلزال المدمر الذي ضرب الهند عام 2001م كما انه صرح بأن بلاده تفخر بوقوفها بجانب ايران في المراحل الصعبة  والحساسة التي مرت بها ايران.

واعتبر ان الإتفاقيات التي سيوقع عليها البلدان ستكون نقطة عطف في علاقات البلدين مضيفا أن ازدهار اقتصاد ايران والهند يكمن في توسيع العلاقات بينهما.

وعدد "نارندرا مودي" المجالات التي ستتعاون فيها ايران والهند ذاكرا منها مجال التعاون التجاري وتعبيد الطرق والسكك الحديدية، والمشاريع الكبرى في قطاعات النفط والغاز وايضا التعاون في المجالات العلمية والثقافية.

وفي إشارة منه الى إستثمار بلاده في تدشين الخط البحري في مدينة جابهار جنوب شرق إيران، قال ان التعاون بين ايران والهند في هذا المجال سيساعد على تحسن اقتصاد المنطقة وليس البلدين فحسب.

كما ذكر رئيس الوزراء الهندي بأن نيودلهي تتعاون مع ايران في مجالات أمنية لاسيما الأمن البحري مضيفا ان بلاده مستعدة لإستقبال الرئيس الإيراني في الهند لتوثيق هذه الإتفاقيات والبدء في تطبيقها على أرض الواقع./انتهى/

رمز الخبر 1862780

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 5 =