لاريجاني: ظاهرة الإرهاب ستضر بالسلم المجتمعي في العالم

بعث رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني برقية تعزية الي رئيس المجلس الوطني التركي اسماعيل قهرمان اعرب فيها عن تعازيه بسبب الاعتداء الارهابي الذي وقع مساء امس الثلاثاء في مطار اسطنبول الدولي.

أفادت وكالة مهر للأنباء أن على لاريجاني اعرب عن تعاطفه مع اسر ضحايا حادث الهجوم الإرهابي الذي تعرضت له تركيا ليلة أمس الثلاثاء وبعث برقية عزاء الى نظيره التركي مؤكدا فيها ان الارهاب التكفيري يعرض امن الشعوب المسلمة للخطر.
وقال لاريجاني مخاطبا رئيس المجلس الوطني التركي"انني تلقيت نباء مقتل عدد من مواطنيكم في الاعتداء الارهابي في مطار اسطنبول الدولي خلال هذا الشهر الفضيل واعرب عن مواساتي وحزني البالغ ازاء هذا الحادث الاليم وادين هذا العمل الارهابي".
واكد لاريجاني ان ظاهرة الارهاب التكفيري والتطرف المشؤومة تعرض امن وسلم الشعوب خاصة الشعوب المسلمة للخطر وان مكافحة هذه الظاهرة رهن باتخاذ آليات شاملة خاصة اليات امنية وسياسية وثقافية علي المستويين الاقليمي والعالمي.
وقال" انني اعتقد بان نمو وانتشار هذه الظاهرة المشوومة في منطقتنا ياتي نتيجة سياسات الكيان المحتل للقدس والقوي السلطوية العالمية لتثبيت احتلال الاراضي الفلسطينية وتضييع حقوق الشعب الفلسطيني المظلوم واضعاف العالم الاسلامي لكنه بلاشك فان موعد زوال الصهيونية سيكون قريبا"./انتهى/

رمز الخبر 1863608

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 5 =