مقتدى الصدر مخاطباً اردوغان : أخرج بكرامتك أفضل من أن تخرج مطروداً

ردَّ زعيم التيار الصدر مقتدى الصدر، الأربعاء، على تصريحات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، مهدداً بطرد قواته المعسكرة في بعشيقة إذا لم تخرج بـ"كرامتها"، مبدياً استعداده لحماية أهالي الموصل بالتنسيق مع الحكومة العراقية.

ذكر بيان للمكتب الخاص للصدر،  في معرض إجابته على تساؤل مجموعة من الإعلاميين حول تعليقه على تصريحات اردوغان الاخيرة، ودعا الصدر إردوغان إلى "حماية مسلمي تركيا من المخاطر والظلم، ثم إدعِّ إنك تريد حماية مسلمي العراق".

وأضاف الصدر، "إن كان إردوغان يقصد أهالي الموصل فنحن العراقيون على أتم الإستعداد لحمايتهم"، مبديًا "إستعداده لحماية أهالي الموصل بالتعاون مع الحكومة العراقية".

وتابع، "أما لو كان إردوغان يقصد حماية داعش فهذا يعني إنه من داعميهم وبالتالي يحق للعراق مقاضاة إردوغان دولياً لدعمه الإرهاب"، مشيرًا إلى أن "التواجد التركي في العراق مستنكر ومستهجن وغير مستساغ، وعليه فلتخرج بكرامتها أفضل من أن تخرج مطرودة، فقد اتفق العراقيون على رفضها".

وأوضح الصدر، "إن كانت هناك اتفاقيات دولية أو إقليمية لتدخل تركيا في العراق، فهذا شأنكم وهو لا يعنينا بشيء"، ناصحًا إياه بـ"ببناء دولته على معايير الديمقراطية والحرية، ثم صرح ما شئت"./انتهى/

رمز الخبر 1866056

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha