موسكو تعرب عن استعدادها للوساطة بين طهران والرياض

أعلن السفير الروسي في الرياض عن استعداد بلاده للعب دور الوسيط بين السعودية وإيران بهدف سحب فتيل التوتّرات بين البلدين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن السفير الروسي في العاصمة السعودية الرياض "أوليغ أوزيروف" قال إنّ تداعيات توتّر العلاقات بين السعودية وإيران تؤثر على استقرار المنطقة.

وفي مقابلة له مع وكالة سبوتنيك الروسية، أشار أوزيروف إلى أنّ موسكو مستعدّة لمساعدة السعودية وإيران على نزع فتيل التوّترات بين بينهما.

وأضاف السفير الروسي "العلاقات بين السعودية وإيران هي مسألة معقّدة، ومرت بمراحل كثيرة، ولها جوانب عدة مثل الجانب الديني والجانب الأيديولوجي، وهناك أمور مرتبطة بالتفسيرات المختلفة للإسلام.. القضية متعدّدة الأوجه بحيث لا يوجد بلّورة سحرية تستطيع أن تُظهر لنا الحقيقة الكاملة، لا عصا سحرية باستطاعتها أن تحلّ كل هذه المشاكل. وروسيا هي الجهة التي تستطيع أن تبذل جهوداً من أجل خفض مستوى التوتّر بين البلدين في ظلّ هذه الظروف".

وأكّد الدبلوماسي الروسي أنّ القطيعة الدبلوماسية بين البلدين تؤثر على استقرار الشرق الأوسط، وأنّ روسيا قلقة للغاية إزاء هذا الأمر.

وشدد أوزريروف على أنّ "روسيا، كدولة تعمل لأجل استقرار الشرق الأوسط، لا يمكنها أن تكون جزءاً من حالة المواجهة بين البلدين"./انتهى/

رمز الخبر 1866592

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 7 =