سفينتان حربيتان روسيتان تدخلان المتوسط في طريقهما إلى سوريا

ذكرت مواقع إخبارية في اسطنبول بأن قطعتين تابعتين للأسطول البحري الروسي عبرتا مضيقي البوسفور والدردنيل، الأربعاء 23 نوفمبر/تشرين الثاني، في طريقهما إلى سوريا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المواقع التي نشرت صورا لكلتا القطعتين، ذكرت إن سفينة الإنزال الكبيرة "سيزر كونيكوف" وسفينة النقل "قيزيل-60" التابعة للقوات الداعمة للبحرية الروسية، تتوجهان إلى ميناء طرطوس في سوريا، حيث يقع مركز التأمين المادي والتقني للأسطول الروسي.

وبحسب المواقع الاسطنبولية، فإن عمق الجزء الغاطس من السفينتين يدل على أنهما تحملان شحنات ذات وزن كبير.

وتعد الرحلة الحالية هي التاسعة للسفينة "سيزر كونيكوف" (التابعة للأسطول الروسي في البحر الأسود) إلى سوريا، منذ بداية العام الجاري.

وخلال الأسبوعين الأخيرين، عبرت ثلاث سفن إنزال كبيرة وثلاث سفن مساعدة روسية، على الأقل، مضيقي البوسفور والدردنيل.

وبحسب وسائل إعلام أجنبية، فإن السفن الروسية من كلا النوعين تشارك في عملية نقل عتاد من أجل مجموعة الطائرات الروسية المرابطة في قاعدة حميميم الجوية بريف اللاذقية، وقوات الجيش الحكومي السوري./انتهى/

رمز الخبر 1867180

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =