وزير الحرب الأميركي: لسنا في العراق لأجل النفط

أكد وزير الحرب الأميركي جيمس ماتيس، قبيل وصوله إلى بغداد في زيارة غير معلنة، الاثنين، أن الجيش الأميركي ليس في العراق "للاستيلاء على نفط أحد".

ويأتي تصريح ماتيس تبديدا للمخاوف، بعدما قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، خلال حملته الانتخابية، إنه كان حريا بالولايات المتحدة أن تأخذ النفط العراقي حتى لا يستغله تنظيم داعش في تمويل نفسه.

وأوضح ماتيس لمجموعة صغيرة من الصحفيين رافقته أثناء مناقشة أهداف الرحلة "في أمريكا ندفع مقابل ما نحصل عليه من غاز ونفط، وأعتقد أننا سنستمر في ذلك في المستقبل."

وأضاف "لسنا في العراق للاستيلاء على نفط أحد"، وفق ما نقلت رويترز./انتهی/

رمز الخبر 1870142

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =