انطلاق عمليات عسكرية استباقية في صلاح الدين ومقتل نحو 200 "داعشي"

اعلنت محافظة صلاح الدين، الجمعة، عن انطلاق عمليات عسكرية استباقية في المحافظة لملاحقة افراد تنظيم "داعش"، مشيرة الى أن العملية التي حملت اسم "ثأر شهداء العراق وصلاح الدين" اسفرت حتى الآن عن مقتل نحو 200 مسلح من التنظيم الارهابي.

وقال محافظ "صلاح الدين" احمد عبدالله الجبوري،  أن القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي وجه بارسال فوجين لحماية المحافظة، فيما بين أن القوات الامنية قتلت 200 عنصر من تنظيم داعش في عملية “ثأر الشهداء”.
وقال محافظ "صلاح الدين" احمد عبدالله الجبوري، لعدد من وسائل الاعلام ، إن “القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي وجه في اتصال هاتفي معه بارسال فوجين للقيام بعمليات استباقية ضد عناصر داعش في عموم المحافظة”.
وبخصوص “صولة ثأر الشهداء”، أشار الجبوري الى انه “يزف البشرى لاهالي المحافظة بقيام قيادة العمليات مدعومة بمختلف صنوف القوات الامنية في المحافظة بعمليات استباقية في عدة مناطق اسفرت عن مقتل اكثر من 200 داعشي ثأرا لشهداء العراق والمحافظة”.
وتابع ان “صولة الثأر لشهداء المحافظة والعراق اسفرت ايضا عن تدمير اربع عجلات مفخخة مع شفل مفخخ في قاطع الصينية”، مضيفا “ها هم رجال المحافظة يصولون صولة الثأر لاخوانهم”.
وبين محافظ صلاح الدين أنه “سيعلم من تسول له نفسه بالاعتداء على امن مدننا ان ردنا سيكون قاسيا وحازما”، متابعا “ابشروا يا اهالي صلاح الدين فدماء ابنائكم غالية ونعاهدكم باستمرار صولات الثأر لهم حتى مقتل اخر داعشي وكل من تسول له نفسه العبث بامن مدننا”.
وأختتم الجبوري حديثه بالقول: “قياداتنا الامنية خط احمر ولن نسمح لأي كان ان يمسهم بكلمة فهم حماة الارض وبفضل الله وفضلهم ننعم بالامن والامان، وأشكر طيران الجيش العراقي على مساهمته لدعم القوات البرية وتأمين الغطاء الجوي لهم فضلا عن دك الكثير من معاقل الدواعش”./انتهى/

رمز الخبر 1871471

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 8 =