فيصل المقداد: الإنتصار على الإرهاب أصبح قابَ قوسين أو أدنى

أكَّد نائبُ وزير الخارجية السوري فيصل المقداد أهمية الانتصاراتِ المتتالية التي حقّقها الجيشُ السوري بالتعاونِ مع حلفائه بينَ حلبَ والبادية السورية وصولاً إلى جرود عرسال.

وقال المقداد في اتصالٍ هاتفي مع قناة المنار مساء الخميس إنَّ "ما تحقق أمس من انتصارٍ كان إنجازاً على طريقنا الطويل.. والجيش السوري والمقاومة بكل تشكيلاتها مستمرون في مواجهة الإرهابِ ومن يدعمه”".

وأضاف "أنَّ الانتصارَ الكبير على الإرهاب أصبحَ قاب قوسين أو أدنى ونحنُ في سوريا متفائلون كما كُنا دائماً منذ بداية هذه المواجهة لأنَّنا نؤمنُ أنَّه لا يمكن للإرهاب أن ينتصرَ على الشعوب.. ولأنَّنا كُنا نؤمن أيضاً أنَّ من يدعم الإرهاب لابُد أن يطوله مهما طال الزمن".

واعتبر المقداد أنَّ تحقيق الإنجاز على الجانبين السوري واللبناني في جرود عرسال وفليطة فيه رسالةٌ موجهةٌ لكلِ من يريدُ أن يفهم المستقبل ولكل من يريدُ أن يتعلمَ من هذه الدروس لافتاً إلى "إنَّ الصبر والمقاومة هما الطريقُ لتحقيق الإنجاز على الإرهاب، العدو الأساسي للإنسانية وليس لسوريا والعراق ولبنان فقط"./انتهى/

           

رمز الخبر 1874892

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 11 =