هجوم جديد على تمثال لكمال أتاتورك في تركيا

تعرض تمثال مصطفى كمال أتاتورك بمدينة ديار بكر جنوب شرق تركيا ذو الغالبية الكردية للاعتداء والتدمير.

وقالت صحيفة "الزمان" التركية في تقرير لها  أن شابا يبلغ من العمر 30 عاما، اعتدى على تمثال أتاتورك الواقع في ميدان شيخ سعيد بمدينة ديار بكر.

وخلال الاعتداء الذي استخدم فيه المواطن التركي شاكوشا تعرض التمثال لإصابات في الصدر والذراع.

وأكدت الصحيفة أن فريق من الشرطة كان متواجدا في المنطقة قام بالقبض على المعتدى وتم اقتياده إلى قسم شرطة المدينة للاستجواب.

وواقعة الاعتداء على تمثال كمال أتاتورك ليست الأولى إذ أقدم الشهر الماضي بائع متجول في مقاطعة سيفرك بمدينة شانلي أورفا بجنوب شرق تركيا على مهاجمة تمثال اتاتورك في ميدان الجمهورية بالبلطة هاتفا: "الوثنية ليست من ديننا. هل كان المدافعون عنها من نسل الرسول الكريم؟". وقامات شرطة مالبورا باعتقاله والتحقيق معه.

وقال المهاجم على تمثال أتاتورك خلال إفادته في مديرية أمن إنه لا يشعر بالندم على هذه الواقعة مشيرا إلى أنه رأى في حلمه أحدا بلغه بهذا العمل.

ويعد كمال أتاتورك هو مؤسس تركيا الحديثة وواضع نظامها العلماني الذي تسير عليها تركيا منذ بدايات القرن العشرين وحتى الآن.  /انتهى/

رمز الخبر 1875542

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =