إعفاء قادة المدمرة الأمريكية "جون ماكين" من مهامهم لانعدام الثقة بهم!

رمز الخبر: 4110795 -
تمّ إعفاء قادة المدمرة الأمريكية "جون ماكين" من مهامهم، بسبب الحادث الذي تسبب الصيف الماضي في مقتل بحارة، وفقا لبيان أصدره الأسطول السابع، الذي يتخذ من اليابان مقرا له.

وكانت المدمرة الأمريكية "جون ماكين" قد اصطدمت" يوم 21 أغسطس/آب" بسفينة تجارية بالقرب من سنغافورة، مما أسفر عن مقتل عشرة بحارة وجرح خمسة آخرين.

وجاء في بيان الأسطول السابع، أنه " تم إعفاء قبطان المدمرة، القائد ألفريدو سانشيز، وكذلك كبير الضباط على متنها، جيسي سانشيز، من مهامهما يوم 11أكتوبر/تشرين أول،  بقرار من نائب الأميرال فيل سوير، قائد الأسطول السابع بسبب انعدام الثقة بهما".

وقال البيان "إن التحقيق مازال مستمرا، ولكن من الواضح أنه كان يمكن تجنب الاصطدام، وإن القبطان أظهر قصر نظر، فيما كبير الضابط لم يوجه البرنامج التدريبي على المدمرة كما يجب".

 وفي الوقت نفسه، لم يتم تسريح هذين الضابطين من البحرية الأمريكية، إنما تم تعيينهما في مناصب أخرى في الأسطول السابع.

وهذه ليست الحالة الأولى من نوعها، ففي يونيو/حزيران الماضي، اصطدمت المدمرة البحرية الأمريكية، فيتزجيرالد، بسفينة حاويات فلبينية، ما اسفر عن مصرع سبعة بحارة أمريكيين. ومنذ يناير/كانون الثاني الماضي، وقع حادثان مماثلان دون أن يؤديا لسقوط ضحايا. لكن بعد ذلك، فقد قائدان من القوات البحرية الأمريكية منصبيهما بسبب هذه الحوادث./انتهد/

ارسال التعليق

3 + 3 =