وزير الاعلام السوري : امريكا تسعى لافتعال فتنة جديدة عبر الحرب الناعمة في المنطقة

أكد وزير الاعلام السوري عماد سارة ان الولايات المتحدة الامريكية التي لم تحقق مآربها البغيضة عبر الحرب العسكرية في المنطقة، تسعى اليوم الى افتعال فتنة حديثة باستخدام الحرب الناعمة داخل المنطقة.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع الوزير السوري اليوم الاربعاء بسفير الجمهورية الاسلامية في دمشق 'جواد تركابادي.
واردف سارة قائلا، ان جبهة الاستكبار التي فشلت في تفعيل الجماعات التكفيرية المتطرفة داخل سوريا، اتجهت اليوم الى الحرب الناعمة.
وتابع القول، امريكا تبحث الي جانب حلفائها عن آليات جديدة لاثارة الفتن في ايران وسوريا؛ منوها في الوقت نفسه الي فشل هذا البلد في مخططه الجديد ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية وذلك في ضوء القاعدة الشعبية التي تتمتع بها ايران.
واستطرد قائلا، ان هؤلاء يصفون الاضطرابات التي تحدث في البلدان الغربية وخاصة بريطانيا بانها 'شأن داخلي'، لكنهم يعمدون الي تدويل اي قضية بسطية تطرأ في ايران.
الى ذلك، نوّه السفير الايراني في دمشق بالتاريخ الثقافي والحضاري العريق لكل من ايران وسوريا؛ مؤكدا ان ايران تمكنت من التصدي للفتن والعزو الثقافي الذي يشنّها الاعداء بفضل تاريخها الثقافي وحضارتها العريقة.
واضاف تركابادي، لقد حاول الاعداء يوميا ومنذ انتصار الثورة الاسلامية ان يثيروا الفتن بشتي الوسائل الحديثة في ايران؛ لكن الشعب الايراني اليقظ تمكن من افشال جميع هذه المؤامرات.
وبحث الجانبان السوري والايراني خلال اللقاء الذي جري بمبني وزارة الاعلام السورية اليوم، بحثا في مجال التعاون الاعلامي بين البلدين وسبل تعزيزه./انتهى/

رمز الخبر 1880508

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 6 =