الدفاع الروسية: الاستخبارات العسكرية أعادت جثمان الطيار الروسي

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الثلاثاء، عن وصول جثمان الطيار الروسي، الذي قتل بعد إسقاط الإرهابيين لطائرته فوق محافظة إدلب، إلى الأراضي الروسية.

وجاء في بيان وزارة الدفاع: " تمكنت الاستخبارات العسكرية الروسية بالتعاون مع الزملاء الأتراك من إعادة جثمان الطيار الروسي رومان فيليبوف الذي لقي حتفه ببطولة يوم 3 فبراير إلى الأراضي الروسية".

يذكر أنه تم إسقاط طائرة "سو-25"، يوم السبت الماضي، بمنظومة دفاع جوي محمولة في منطقة إدلب، وقتل الطيار رومان فيليبوف في معركة غير متكافئة مع الإرهابيين، وفجر نفسه بقنبلة يدوية، عندما اقترب منه المسلحون.

وقد أعلن تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم، وتم القضاء على أكثر من 30 مسلحا ردا على إسقاط الطائرة.

ولم تمض سوى ساعات على نبأ إسقاط الطائرة الحربية الروسية فوق ريف إدلب حتى سارعت القيادة العسكرية الروسية بالإبراق لجنرالات "حميميم" بضرورة اتخاذ الإجراءات الثأرية السريعة وانتقاء الأهداف دون وضع أي اعتبار للجغرافيا.

المصدر: سبوتنيك

رمز الخبر 1880930

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 12 =