ايران والعراق یبحثان توظيف الاستثمارات في سامراء

قام سفير ايران لدى العراق "ايرج مسجدي" بزيارة مدينة سامراء بمحافظة صلاح الدين للمشاركة في مراسم تكريم المعنيين باقامة مراسم زيارة اربعينية الامام الحسين (ع) واللقاء مع عدد من المسؤولين المحليين.

واتفق السفير الايراني "ايرج مسجدي" خلال لقائه محافظ صلاح الدين "احمد عبدالله الجبوري" على تشكيل لجنة مشتركة للاستثمار الاقتصادي في مدن محافظة صلاح الدين لاسيما مدينة سامراء.
واعتبر مسجدي عدم وقوع اي حادث امني خلال زيارة الاربعين  بما في ذلك مدينة سامراء عملا عظيما وقيما في  خدمة زوار اهل البيت (ع)، موجها الشكر والتقدير لجميع القوات الامنية والجيش والحشد الشعبي والشعب العراقي والمؤسسات الايرانية الداعمة في هذا المجال.
وهنأ السفير الايراني لمناسبة نجاحات وانتصارات الحكومة والشعب العراقي في دحر تنظيم داعش الارهابي، مؤكدا بان الجمهورية الاسلامية الايرانية وكما وقفت الي جانب الحكومة والشعب العراقي في الحرب ضد الارهاب فانها تقف الي جانبهما ايضا في مرحلة اعادة الاعمار ومن ضمنها في محافظة صلاح الدين خاصة سامراء وتكريت.
واكد مسجدي بان تعاون ايران لن يقتصر على بغداد والمحافظات الجنوبية بل سيشمل محافظة صلاح الدين ايضا.
واعتبر سفر اكثر من 6 ملايين زائر وسائح بين ايران والعراق سنويا، مؤشرا على عمق العلاقات الاجتماعية والثقافية بين الشعبين.
واشار مسجدي الى زيارة 4 ملايين زائر ايراني للعراق سنويا من ضمنهم مليون و 850 الفا الى سامراء، داعيا الي زيادة وتحديث الفنادق واماكن الاقامة والخدمات الرفاهية في سامراء لزيادة عدد الزوار وزيادة فترة مكوثهم في هذه المدينة مما يساعد على الازدهار الاقتصادي فيها.
ونوه الي ان فريقا اقتصاديا من ايران سيزور سامراء قريبا للبحث مع المسؤولين فيها للوصول الى تفاهم لاتخاذ الاجراءات المطلوبة وتوظيف الاستثمارات في مختلف المجالات الزراعية والصناعية والسياحية.
واكد السفير الايراني حرصه على تبادل الخبرات في مجال الإستثمار والزيارات الدينية"، مبينا انه "يوجد تعاون تجاري بين البلدين في مجال الكهرباء والغاز والسياحة الدينية والتجارة الحرة".
من جانبه وجه محافظ صلاح الدين، الشكر والتقدير للجمهورية الاسلامية الايرانية للدعم الذي قدمته للعراق في التصدي لتنظيم داعش الارهابي.
واشار الى الدمار الذي لحق بمدن المحافظة جراء الارهاب، منوها  كذلك الى الامكانيات التي تمتلكها المحافظة، داعيا الشركات الايرانية لتوظيف الاستثمارات في المحافظة في مختلف المجالات ومنها تطوير قطاع السياحة الدينية والزراعة والصناعة.
وقالإن "المحافظة ترغب في تكثيف الزيارات الدينية وبناء الفنادق والمطاعم في سامراء لإستفادة أهالي المدينة من هذه الزيارات كون الوضع الإقتصادي في المدينة يمر بعقبات وحواجز حيث يأتي الزائر الى المدينة دون ان يمر ويتبضع او يسكن وحيث حددت له ممرات للزيارة دون الاحتكاك بأهالي المدينة".
كما تحدث قائد عمليات سامراء اللواء عماد الزهيري الذي اشار الى الاوضاع الامنية الممتازة المستتبة في المحافظة والتحول من الحالة الدفاعية الى الهجومية ضد الارهاب.
واشار الى عودة قراب99 بالمائة من النازحين الى مناطق سكناهم في مدن المحافظة، معتبرا ان الظروف مهيئة تماما لتوظيف الاستثمارات في المحافظة خاصة في مدن سامراء والدجيل وبلد التاريخية./انتهى/

رمز الخبر 1880939

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 2 =