روحاني: توثيق العلاقات بين طهران وأنقرة في صالح البلدين والمنطقة

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني أن تعزيز العلاقات بين تركيا وايران وتوثيق العلاقات الثنائية بينهما يصب في مصلحة البلدين وكذلك في صالح استقرار المنطقة وأمنها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الرئيس الايراني حسن روحاني استقبل اليوم الاربعاء وزير الاقتصاد التركي نيهات زيبكشي في العاصمة الايرانية طهران وناقش معه العلاقات الثنائية بين طهران وأنقرة وآليات تطويرها.

وقال روحاني في هذا اللقاء " لحسن الحظ فإن العلاقات الثنائية شهدت خلال السنوات الأخيرة تقدماً كبيراً مما يصب في صالح الشعبين الشقيقين والجارين".
كما اشار إلى اوجه الاشتراك التاريخية والثقافية بين البلدين معتبراً إن تطوير العلاقات الثنائية والتنسيق بين البلدين على المستوي الإقليمي والدولي يصب في صالح السلام والإستقرار الإقليميين والدوليين.
وأكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية أن البلدين يتمتعان بإمكانيات كبيرة لتطوير العلاقات السياسية والإقتصادية والثقافية مشدداً على أهمية ودور العلاقات المصرفية في تطوير العلاقات التجارية والإقتصادية بينهما.
كما شدد روحاني على ضرورة التشاور بين البلدين حول القضايا الإقليمية معتبراً إن التشاور والتنسيق بين البلدين يلعب دوراً مهماً في تعزيز السلام والأمن المستديم في المنطقة.
من جانبه اعتبر وزير الإقتصاد التركي نهاد زيبكجي الذي يزور إيران على رأس وفد إقتصادي وتجاري كبير إن تركيا مصممة على تذليل العقبات التي تعترض تطوير العلاقات الإقتصادية بين البلدين وأن تتقدم بخطوات كبيرة في تعزيز التعاون الثنائي.
واشار إلى الأهمية الكبيرة التي توليها تركيا لتطوير العلاقات وتعزيز التعاون الشامل مع إيران لافتاً إلى أهمية وضع خارطة طريق في هذا المجال./انتهى/

رمز الخبر 1883066

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 4 =