العدو الصهيوني يعترف بتحطم طائرة مسيّرة له في لبنان

أقر جيش العدو الصهيوني بتحطم طائرة مسيرة تابعة لسلاحه البحري في أجواء الساحل اللبناني، وسقوطها على الأراضي اللبنانية، حسب موقع "واللا" الإسرائيلي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن مصادر لبنانية أن جيش العدو الصهيوني أقر بتحطم طائرة مسيرة تابعة لسلاحه البحري في أجواء الساحل اللبناني، وسقوطها على الأراضي اللبنانية، حسب موقع "واللا" الإسرائيلي.
وذكرت مصادر العدو ، أن تحطم الطائرة نجم عن خلل فني دون الإفصاح عن طبيعة الخلل، مؤكدا أنه لا خطر على تسرب المعلومات من الطائرة، وحسب الموقع، قام سلاح البحرية الصهيوني فور الحادث بجمع حطام الطائرة لفحصه لدى الجهات التكنولوجية المختص في سلاح البحرية.

وكانت وسائل إعلام لبنانية قد أفادت الشهر الماضي بتحطم طائرة إسرائيلية استخدمت للتجسس فوق قريتي بيت ياحون وبرعشيت اللبنانيتين، وبعد سقوط الطائرة المسيرة، قامت مروحية إسرائيلية بقصف حطامها الذي انتثر على الأراضي اللبنانية.
 بدوره، أكد الجيش اللبناني لوسائل الإعلام، أنه أرسل طاقما من المختصين إلى موقع حطام الطائرة، التي تبين أنها كانت تحمل 4 صواريخ لم تنفجر، وقام خبراء متفجراته بإبطال مفعولها. /انتهى/.

رمز الخبر 1883273

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 15 =