العميد سلامي: قادرن على احباط اي هجوم عسكري للعدو مهما كان حجمه ونطاقه وقدرته.

اكد نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية العميد "حسين سلامي"، على ان ايران حددت خطوط هواجس الاعداء وقادرة على ان تحبط أي هجوم مهما كان حجمه.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية العميد "حسين سلامي"، أوضح اننا لقد حددنا مصادر الاعداء الحيوية ولنا قدرات دفاعية وهجومية قوية واظهرنا قدراتنا في بعض المناورات العسكرية.

واكد باننا قمنا بماسسة قدراتنا الذاتية ولا يمكننا الاعتماد على القدرات الخارجية، مضيفاً لقد بلغنا ذلك المستوى من القدرات في الجو والبحر والبر بحيث نحبط اي هجوم عسكري للعدو مهما كان حجمه ونطاقه وقدرته.


واشار الى القدرات التي حققتها القوات البحرية الايرانية في مجال البحر واضاف، ان اكبر قلق للعدو اليوم هو انه لا يمكنه ان يفعل شيئا لو وقع حدث ما في البحر.


ونوه الى ان ثقل قدرات العدو تحول من البحر الى الجو واضاف، انه وقبل 15 عاما لم نكن نمتلك تكنولوجيا القدرات الجوية لكننا اليوم نمتلك رادارات متطورة ومنظومات صاروخية بعيدة المدى واكثر تطورا بفضل خبرائنا ولسنا بحاجة الى احد.


واكد العميد سلامي بان ايران اصبحت تمتلك قدرات واسعة مردفا القول، لقد احبطنا سيناريو الحرب العسكرية بحيث ان الرئيس الاميركي لا يتحدث اليوم عن الخيار العسكري./انتهى/

رمز الخبر 1883289

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =