"سردار آزمون" و"رضا قوجان نجاد" يعلنان الاعتزال دوليا

اعتزل مهاجما المنتخب الوطني الإيراني بكرة القدم "سردار آزمون"و"رضا قوجان نجاد"، اللعب دوليا .

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن اللاعبان الإيرانيان، "سردار آزمون" اعلن الاعتزال دوليا لاسباب شخصية، فيما يبدو ان اعتزال "قوجان نجاد"، جاء بسبب عدم اتاحة الفرصة له للعب في المونديال من قبل المدير الفني كارلوس كيروش. 

وجاءت تصريحات المهاجم الدولي الايراني سردار آزمون البالغ من العمر 23 عاما، على صفحته الخاصة في موقع التواصل الإجتماعي "إنستغرام"، قائلا: "كان شرف عظيم أن ألعب للمنتخب الوطني، وسأكون فخورا بهذا الشرف لبقية حياتي".

واضاف، للأسف ولأسباب شخصية خارجة عن إرادتي، قررت أن أقول وداعا للفريق. لشخص يبلغ من العمر 23 عاما شق طريقه من خلال صعوبة الحياة، وهذا قرار مؤلم للغاية".

وأوضح بأن سبب إعتزاله هو مرض والدته حيث يرغب بالبقاء الى جانبها، وقال، ان مرض والدته قد اشتد بسبب بعض الانتقادات والاساءات التي وجهها البعض له بلا وجه حق بسبب ادائه ضمن المنتخب الوطني في المونديال، حيث اصبح امام طريقين اما البقاء في المنتخب او البقاء الى جانب والدته وكان خياره هو الثاني.

اما اللاعب الدولي رضا قوجان نجاد فقد وجه رسالة اعلن فيها اعتزاله اللعب دوليا.

وقال في جانب من الرسالة، ربما وجه الكثيرون منكم السؤال لي لكنني انا شخصيا لا اعرف الجواب لغاية الان.. وقد يكون من الافضل ان تبقى بعض الاسئلة بلا جواب وان تبقى بعض الالام طي الكتمان الى الابد.

وياتي تلميح قوجان نجاد الى عدم اتاحة فرصة اللعب له ضمن المنتخب الوطني في مباريات كاس العالم. 

يذكر بأن المنتخب الوطني الإيراني كان قد خرج من الدور الأول في كأس العالم بعد حلوله ثالثا في المجموعة الثانية والتي ضمت منتخبات إسبانيا والبرتغال والمغرب./انتهى/

رمز الخبر 1885232

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =