دول تطلب الحضور في جامعة "دافوس" التابعة للجيش الايراني

كشف القائد العالم للجيش الايراني اللواء "عبدالرحيم موسوي" عن وجود العديد من الطلبات من بلدان صديقة وحليفة لإيران، للحضور في جامعة "القيادة والاركان" (دافوس) التابعة للجش الايراني لتلقي التعليمات العسكرية القيادية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن القائد العام للجيش الايراني اللواء "عبدالرحيم موسوي" صرح على هامش مراسم تخرج طلاب جامعة "القيادة والاركان" التابعة لجيش الجمهورية الاسلامية (دافوس) ، وفيما يتعلق باستعداد هذه الجامعة لقبول الطلاب الاجانب، صرح: هذه الجامعة تتمتع بكافة المؤهلات اللازمة لقبول الطلاب الاجانب من مختلف الجوانب، كالبنى التحتية للآليات والمعدات والعلوم والمضامين والخبرة ووجود اساتذة محنكين.

وتابع: هناك عد ضئيل من الدول في العالم تمتلك التجارب والامكانيات التي كسبتها الجمهورية الاسلامية خلال فترة "الدفاع المقدس" (الحرب الايرانية- العراقية)، مضيفا: كلما يحتاجه الطلاب لرفع مستوى قدرتهم القيادية والمستوى العلمي ونسبة التجارب، في مجال القيادة العسكرية وصنع القرار، يوجد في هذه الجامعة، مضيفا: ايران لا تمتنع عن قبول الطلاب وتأهيلهم للمراتب الاعلى، الا أن قبول الطلاب من البلدان الاخرى يعتمد على العلاقات الثنائية والدبلوماسية بين ايران والبلد المعني.

وأشار اللواء موسوي الى وجود طلبات عدة من بلدان صديقة وحليفة لإيران، للحضور في جامعة "دافوس" التابعة للجيش الايراني، قائلا: حاليا يتواجد ممثلون من مختلف البلدان في هذه الجامعة، يتلقون التعليمات اللازمة.

وبالختام اكد القائد العام للجيش الايراني بأن التقارير الموجودة لدينا تدل على أن هؤلاء الطلاب الاجانب يعتبرون أن الدورات التعليمية في جامعة دافوس قيمة للغاية./انتهى/

رمز الخبر 1892841

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 12 =