روحاني: نحن لا نهرب من المحادثات لكن شرطنا الأول عودة امريكا إلى الاتفاق النووي

صرح الرئيس الإيراني حسن روحاني إن إيران لا تتهرب من المحادثات الدولية لكن شرطنا الأول هو عودة امريكا إلى الاتفاق النووي واعترافها بخطئها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن الرئيس الإيراني حسن روحاني صرح  الیوم الخمیس في اجتماع لمجلس إدارة محافظة كیلان إن إيران حققت العدید من النجاحات فی المنطقة، أهمها صنع القرار المستقل في المنطقة مشيراً إلى إن إيران وثلاثة دول أخرى اتخذوا قرار رئيسي فيما يخص أمن المنطقة، في سابقة تاريخية في تاریخ المنطقة والعالم.

وأكد روحاني إن إیران نجحت فی مكافحة الإرهاب فی المنطقة، موضحا أن ذلك تحقق بمشاركة كافة أبناء القوات المسلحة، بما في ذلك الجیش والحرس الثوري والشعب.

وأضاف روحاني إن  إن إيران لا تتهرب من المحادثات الدولية لكن شرطنا الأول هو عودة امريكا إلى الاتفاق النووي واعترافها بخطئها. منوهاً إلى إنه وبالرغم من العقوبات المفروضة على إيران فإنها تمكنت من تعارض الغالبیة العظمى من دول العالم.
وأشار روحاني  إلى أنواع العقوبات المفروضة على إیران منذ بدایة الثورة وحتى الیوم، وقال إن العدید من الدول الغربیة دعمت امریكا في السابق، لكن الیوم لا نجد سوى امریكا والكیان الصهیوني وبعض الدول الحلیفة لهما فقط.
وأردف روحاني: اننا نعیش في عالم مترابط ولا یمكن أن نكون غيرمبالین بجیراننا،و ليعلم الجميع إنه بدون دعم إيران لسقطت بغداد وأربیل بالتأكید، وسيطرة داعش على المنطقة، ولعانت إیران من مشاكل كثیرة لاننا لایمكن ان نمنع دخول الشعب العراقي إلى إیران.

وشدد روحاني إن إيران لا تخاف من إيّ شيء وستكمل في مسيرتها التنموية لتحقيق مصالحها الوطنية. /انتهى/.

رمز الخبر 1892902

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =