روحاني: لقد إخترنا الطريق الصواب في خفض إلتزاماتنا النووية

أكد رئيس الجمهورية حجة الإسلام حسن روحاني، لقد إختارت إيران الطريق الصحيح في خفض إلتزاماتها بالإتفاق النووي؛ مشيرا بذلك الى الخطوات التالية للجمهورية الإسلامية في هذا الصدد وأضاف، "لقد أكدنا مرارا أن صبرنا له حدود، ولا يمكننا قبول الالتزام الكامل إزاء نكث العهود من جانب الأطراف الأخرى للإتفاق النووي".

وخلال لقاء أعضاء مجلس الوزراء اليوم الأربعاء مع قائد الثورة الإسلامية سماحة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي، أضاف روحاني، "لقد تمكننا من تحقيق الإستقرار في السوق، على الرغم من كافة المحاولات الشاملة لأميركا لمنع تصدير وإستيراد السلع من قبل إيران".
وأثنى رئيس الجمهورية على مقاومة الشعب الإيراني أمام الضغوط؛ قائلا، ان الولايات المتحدة أصبحت تُعرف اليوم كدولة منعزلة وناكثة للعهود وأضاف، ان إيران تمكنت ولأول مرة وفي إطار مرحلتين من إدانة أميركا على صعيد الأوساط القانونية الدولية.
واعتبر روحاني الحظر الأميركي المفروض على إيران بأنه عمل إرهابي وصرح: ان أميركا أخذت تمارس اليوم الإرهاب الإقتصادي ضد الشعب الإيراني بأسره أطفالا ونساء ورجالا على حد سواء.
وأكد روحاني، انه إذا تمكنت مفاوضات 4+1 من تحقيق نتائج إيجابية، تستطيع إيران من تغيير الموقف والشروط وشدد انه، "إذا فشلت المباحثات، فسنستمر في طريقنا".
وتابع، ان القوى العالمية تعلم جيدا انه في حال حظر النفط الإيراني بالكامل وتصفير تصديره، فلن تتمتع بعد ذلك الممرات المائية الدولية بالأمن السابق، لذلك لا يمكن أن يكون الضغط الأحادي ضد إيران لصالحهم ولن يضمن لهم الأمن في المنطقة والعالم. 

رمز الخبر 1897281

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 8 =