وفد السلام الاميركي يعتذر من ايران جراء الحظر المفروض

أكد اعضاء مجموعة من ناشطي السلام والمعارضين للنظام الحاكم في اميركا بانهم يشعرون بالخجل من الحظر الاميركي المفروض على ايران.

وفي ختام زيارة اعضاء الوفد الى ايران ولقائهم وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف وتفقدهم متحف السلام، استعرضوا في بيان لهم نتائج الزيارة وقدموا اعتذارهم ازاء دور واشنطن في الحرب المفروضة (ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال الفترة 1980-1988) والحظر الاميركي ضد ايران.

وكتب كوين زيس ومارغريت فلاوزر، العضوان في وفد السلام الاميركي المؤلف من 28 عضوا في موقع "عالم ما وراء الحرب'"حول نتائج الزيارة الي الجمهورية الاسلامية.

واعتبرا ان مطلب الشعب الايراني هو "احترام الاستقلال والسيادة الوطنيةط"و'السلام مع اميركا يكون من دون التهديد بالحرب او الحظر الاقتصادي للهيمنة على ايران" وهو ما لا يمكن ان يحدث من دون تغيير سياسة واشنطن تجاه ايران.

رمز الخبر 1892935

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =