بهرام قاسمي: تأميم النفط في إيران مرحلة مضيئة من مقاومة الشعب الإيراني

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي إن مرحلة تأميم النفط في إيران هي جزء مضيء من مسيرة التحرير والمقاومة الوطنية في إيران ضد الاستعمار.

وأفادت وكالة مهر للانباء إن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي في بيان له بمناسبة اليوم الوطني لتأميم النفط في إيران إن مرحلة تأميم النفط في إيران هي جزء مضيء من مسيرة التحرير والمقاومة الوطنية في إيران ضد الاستعمار.

واضاف قاسمي ان الایرانیین لم یفرطوا بكرامتهم و عزتهم الوطنیة بل جسدوا من خلال تبوأ مكانة ثقافیه و اخلاقیه متمیزة،استقلالهم و عزتهم و حیاتهم السیاسیة و الاجتماعیة و حمل كبار قادة الایرانیین المقاومین بدءا من شمالها وصولا الی جنوبها رایة المقاومة و النضال امام الاعداء الذین كان یطمعون بثروات البلاد و قدموا هولاء المناضلون أرواحههم فداء للوطن والیوم یعتز بهم جمیع ابناء الشعب الایراني.
و اضاف ان حركة الحریة و المقاومة الوطنیة للشعب الایراني امام الاستعمار شهدت منعطفات خطرة و طویلة و كانت مكافحة الشعب الایراني لتأمیم صناعة النفط ابرز محطات هذه الحركة التي بدات من عهد حكومة القاجار في ایران حتی انتصار الثورة الاسلامیة.
و اعرب قاسمي عن ثقته بان سر نجاح حركة تأمیم صناعة النفط فی ایران یكمن في تحلي القادة الایرانیین بالحكمة والحمیة الوطنیة الی جانب دعم الشعب لهم و كذلك الاجماع الشامل بین النخب السیاسیة و اضاف رغم ان جزء من اهداف هذه الحركة لم تتحقق بسبب انقلاب 28 مرداد (19 اغسطس 1953) و التدخل الامریكي المباشر و القوی التي كانت تری ان تأمیم صناعة النفط یهدد مصالحها الا ان حركة المقاومة و العمل علی نیل الاستقلال الشامل و الحد من نهب ثروات البلاد علی ایدي شركات متعددة الجنسیات حققت اهدافها من خلال انتصار الثورة الاسلامیة.
و صرح باننا نحیی ذكری الدكتور محمد مصدق و جمیع رفاقه المناضلین الصادقین و الشهداء الذین بذلوا ارواحهم من اجل نیل الاستقلال و الحریة و العزة للبلاد. /انتهى/.

رمز الخبر 1893251

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 9 =