الجيش الايراني يكشف عن اخر إنجازاته من المعدات العسكرية

أزيح الستار اليوم عن معدات عسكرية جديدة من انجاز القوة البرية التابعة للجيش الايراني بحضور مساعد الشؤون التنسقية وقائد القوات البرية في الجيش الايراني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن اليوم الاثنين (6 نيسان) ازيح الستار عن عدد من المنظومات والمعدات من انجاز القوة البرية التابعة للجيش بحضور مساعد الشؤون التنسيقية الادميرال حبيب الله سياري ووقائد القوة البرية في الجيش العميد كيومرث حيدري وغيرهم من القادة والمسؤولين في مركز"الشهيد زرهن" لانتاج وتطوير واعادة تأهيل المعدات العسكرية التابع للقوة البرية لدى الجيش الايراني.

وأكد سياري في كلمة القاها أنه كل ما ازدادت قوة الجمهورية الاسلامية يمكن ان ترفع صوتها أكثر وتقدم مبادئها على نطاق اوسع، مضيفاً: اليوم نشعر باعتزاز وفخر أكثر بفضل وجود كوادر وقوات مؤمنة ومبدعة تعمل باخلاص وجهد، حيث تمكنت من صناعة معدات تجعلنا ان نشعر بالمزيد من القوة والعزة، مستطردا الى كلام مفجر الثورة الاسلامية الامام الخميني (ع) حيث قال: القوة لا تأتي من وراء اعطاء الأموال للأجانب، بل تاتي نتيجة للابحاث العلمية ومن خلال الجد والجهد من اجل انتاج وصنع ما يحتاجه البلاد.

والمنظومات التي ازيح الستار عنها تأتي كالتالي:

منظومة التوجيه الليزري

هذه المنظومة قادرة على توجيه الصواريخ الليزرية بمدى 5.5 كم وبامكانية تحرك عالية.

يمكن نصب هذه المنظومة على عربات مجنزرة كالدبابات اضافة الى الطائرات المسيرة والمروحيات.

 ناظور بعيد المدى

المنجز الثاني الذي ازيح الستار عنه عبارة عن منظومة ناظور بعيد المدى لرصد المسافات البعيدة جدا خاصة في النقاط الحدودية، وبامكانها تكبير صورة شخص على بعد 15 كم وسيارة على بعد 20 كم بمقدار 150 ضعفا بوضوح عال.

وتوفر هذه المنظومة للقوات العسكرية امكانية الكشف عن العدو من مسافات بعيدة.

منظومة بصرية لمدفع عيار 23 ملم

المنجز الثالث هو عبارة عن منظومة بصرية لمدفع عيار 23 ملم، تتضمن ناظورا رقميا بقدرة تكبير 30 ضعفا.

وكانت قدرة التعقب والاطلاق لهذا المدفع 2 كم ومع نصب المنظومة الجديدة ستصل المسافة الى 4 كم.

محطة شمسية بطاقة 5 كيلوواط

كما ازيح الستار عن محطة لتوليد الطاقة من الاشعة الشمسية بقدرة 5 كيلوواط، يمكن التحكم بها عن بعد في مناطق العمليات والتزويد بتقارير لحظية عن عملية الشحن وكيفية شحن الخلايا بواسطة اشعة الشمس.

وبامكان هذه المحطة الشمسية تزويد كتيبة بالطاقة الكهربائية والطاقة اللازمة لتشغيل المنظومات الالكترونية والاتصالاتية وتوفير الاضاءة للمنطقة المتواجدة فيها القوات العسكرية.

اسطوانة تنظيم عمل الدبابة جيفتن

المنجز الاخر هو اسطوانة لتنظيم عمل الدبابة جيفتن، عبارة عن قطعة حساسة تحافظ على حياة الطاقم حيث توضع داخل الدبابة وتمنع دخول النيران الناجمة من اطلاق القذيفة الى داخل البرج.

وفي حال احتراق الاسطوانة لن تكون الدبابة قادرة على الاطلاق الا ان خبراء الجيش تمكنوا من خلال تصنيع هذه الاسطوانة توفير امكانية تبديل الاسطوانة في حالة الاحتراق ومواصلة الدبابة عملية الاطلاق.

وكانت الصناعات الدفاعية تواجه مشكلة في هذا الجانب بسبب الحظر الا تصنيعه من قبل خبراء البلاد قد حل هذه المشكلة.

طائرة "فراز 220" المسيرة 

وفي هذه المراسم اقيم معرض لمنجزات الشركات المعرفية ومن اهمها طائرة مسيرة من طراز "فراز 220" موطنة للانموذج الاميركي المسمى "ايروساند".

وهذه الطائرة المسيرة قادرة على انجاز الدورية لمسافة 100 كم وحمل منظومة بزنة 20 كغم للاستطلاع في الليل والنهار.

ولهذه الطائرة امكانية التحليق لفترة 8 ساعات والاطلاق من على متن عربة.

وتم في المراسم تسليم مختلف انواع الدبابات والمدافع المطورة بمنظومات جديدة وحديثة، لوحدات الجيش الايراني.

/انتهى/.

رمز الخبر 1894359

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =