ظريف: إذا لم تحس أميركا وأذنابها بالأمان فلسبب كره شعوب المنطقة لهم

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الثلاثاء، أن أميركا وأذنابها إذا ما شعرت بالأمان فذلك يعود إلى أسباب كره شعوب المنطقة لهم.

وفي تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" كتب ظريف: ان فريق "B" قد شرع مرة اخرى؛ بدءا من بيانات التحركات البحرية (المتعلقة بالشهر الماضي) حتى التحذيرات الجادة حول ما يسمى بـ "التهديدات الايرانية".

واضاف: ان كانت اميركا واذنابها لا يشعرون بالامان فالسبب في ذلك يعود الى ان لعنة شعوب المنطقة تلاحقهم ، وان تحميلهم ايران المسؤولية لن يغير واقع الحال شيئا.

وكان وزير الخارجية الايراني قد اطلق في تصريحات له خلال الفترة الاخيرة اسم فريق "B" على الرباعي جون بولتون وبنيامين نتنياهو وبن سلمان وبن زايد، واكد بان هؤلاء الافراد يسعون عبر ممارسة الضغط على الرئيس الاميركي ترامب حثه على الدخول في نزاع عسكري مع ايران.

من جانبه اكد قائد قوات "قدس" التابع لحرس الثورة الاسلامية اللواء قاسم سليماني في تصريح نشر له اخيرا بان قادة اميركا يحاولون تجنب المواجهة العسكرية مع ايران وقال، انهم يعتقدون بضرورة عدم الدخول في نزاع عسكري في نقطة ما لانه من المحتمل ان يؤدي الى حرب لا نهاية لها وتتعرض مصالح اميركا للخطر.

واضاف اللواء سليماني، ان هذا الامر ليس تحليلا بل ان المعلومات المتوفرة تؤكد ذلك.

رمز الخبر 1894405

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 5 =