الكعبي: آل خليفة فقدوا الهوية البحرينية

صرح أمين عام النجباء أن نظام ال خليفة فقد الهوية البحرينية، وأعرب عن أسفه لصمت المنظمات الدولية المتشدقة بحقوق الانسان تجاه جرائم ال خليفة.

أفادت وكالة مهر للأنباء أن أمين عام المقاومة الاسلامية حركة النجباء أدان اعدام شابين مجاهدين اثنين على يد نظام ال خليفة وانتقد بشدة صمت المنظمات الدولية المتشدقة بحقوق الانسان. 
وأصدر الشيخ اكرم الكعبي بيانا وصف فيه حكام البحرين بالطواغيت، مصرحا أن هذا الكيان فقد هويته البحرينية وسلب حرية وارادة وكرامة الشعب البحريني. 
ووصف الشابين الذين تم اعدامهما في البحرين بـ"شابين حرين شجاعين قد اتخذا منهج أبي الأحرار الإمام الحسين (عليه لسلام) طريقاً وسبيلاً"، مضيفا: أن ما يؤسف أننا بين الحين والآخر نسمع بكوكبة جديدة من المجاهدين تزهق أرواحها الطاهرة على يد هذا النظام القمعيّ وسطَ صمت دولي وعالمي، بل إنّ المنظمات الدولية التي ترفع شعارات زائفة لحقوق الإنسان وضمان الحريات ومنع القمع، وكأنّها لم تسمع بالبحرين سابقا أو أنّها غير موجودة على الخارطة! 
واعتبر امين عام النجباء المنظمات الدولية التي تدعي الدفاع عن حقوق الانسان أدوات زائفة كاذبة مخادعة بيد قوى الاستكبار والاستعمار، مبينا أن منظمة الامم المتحدة غير مستقلة وهي تعطي حق النقض لقراراتها للدول التي تملك أسلحة محرمة ومدمرة وفاتكة بالبشريّة وفق مصالحها الاستعمارية. 
وفي ختام بيانه أعرب الكعبي عن تمنياته بالصبر والسلوان والعزة والفوز العظيم لعوائل الشهداء والذلة والعار لاعدائهم، مؤكدا أننا نعاهد جميع الأحرار في العالم وذوي الشهيدين الطاهرين أنّنا على خطاهم المقدسة سائرون. 
الجدير بالذكر أن كيان ال خليفة واستمرارا لجرائمه أقدم أمس على اعدام الشابين البحرينيين "احمد الملالي" و"علي العرب" متذرعا بتهم واهية./انتهى/

رمز الخبر 1896700

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 8 =