إنتاج 135 نوعا من العقاقير الاستراتيجية والمواد الاولية في ايران

اعلن مساعد الرئيس الايراني في الشؤون العلمية والتقنية سورنا ستاري عن سدّ حاجة البلاد الى الادوية المتطورة والاستراتيجية كافة، مع توطين صناعة 135 عقارا ومادة أولية وعرض منتجات جديدة في القريب العاجل في الاسواق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن رئيس معاونية العلوم والتكنولوجيا سورنا ستاري صرح في افتتاحية الدورة الخامسة من معرض "ايران فارما" للعقاقير والصناعات المعنية، قائلاً: ايران اصبحت رائدة في مجال صناعة الادوية البيوتكنولوجية بحيث أن 50 في المئة من صادرتها من الادوية تتعلق بهذا المجال.

وأضاف: صناعة العقاقير الحيوية (البيوتكنولوجية) ومعادة التركيب يعد ضمن البرامج الاستراتيجية للبلاد ولدى الشركات المعرفية، ولذلك تسعى معاونية العلوم الى سد حاجة البلاد الى هذه السلع المهمة والاستراتيجية وخلق فرص العمل من خلال تقديم الدعم والحماية للشركات المعرفية والناشئة الناشطة في مجال صناعة هذه الانواع من الادوية.

وأوضح ستاري: أنه مع إجراء مخطط الاكتفاء الذاتي في مجال انتاج الادوية على يد معاونية العلوم والتكنولوجيا تم توطين صناعة 27 عقارا بيوتكنولوجيا و50 عقارا كيميائيا و58 مادة تستخدم لصناعة انواع الادوية على يد الشركات المعرفية والناشئة، إذ ان استيراد هذه الادوية كان يؤدي الى خروج 570 مليون دولار من العملة الاجنبية من البلاد.

وذكر رئيس معاونية العلوم والتكنولوجيا: احدى خطوات معاونية العلوم لدعم الشركات المنتجة للأدوية هو الاعفاءات الضريبية التي تمنح لهذه الشركات.

وبالاشارة الى ان اليوم ينتج 135 نوعا من العقاقير والمواد الاولية من صناعة ايران قال ستاري: عبر جهود الشركات المعرفية والناشئة اصبحت قيمة منتجاتنا في مجال العقاقير نحو 1،2 ميليار دولار.

ووفقا لوكالة مهر، أن الدورة الخامسة من معرض "ايران فارما" للأدوية والصناعات المعنية افتتح اليوم بحضور رئيس معاونية العلوم والتكنولوجيا ووزير الصحة ورئيس منظمة الغذاء والادوية ومساعد الشؤون الاقتصادية لوزير الخارجية الايراني./انتهى/

رمز الخبر 1898084

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 8 =