الاتحاد الأوروبي يرفض بنودا بصفقة القرن

رفض منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوربي، جوسيب بوريل رفض اليوم الثلاثاء، أجزاء من خطة السلام الأمريكية، المعروفة باسم "صفقة القرن".

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوربي، جوسيب بوريل رفض اليوم الثلاثاء، أجزاء من خطة السلام الأمريكية، المعروفة باسم "صفقة القرن"، والتي بموجبها يحتفظ الكيان الصهيوني بمستوطناته فى الضفة الغربية المحتلة.

وقال المسؤول الأوروبي، بحسب وكالة "رويترز"، إن مقترحات الرئيس دونالد ترامب تنتهك "المعايير المتفق عليها دوليا".

وأكد بوريل أن حكومات الاتحاد الأوروبي ترفض المستوطنات الإسرائيلية على الأرض التي احتلتها إسرائيل منذ حرب عام 1967، بما في ذلك الضفة الغربية والقدس الشرقية ومرتفعات الجولان.

وأضاف، في بيان، "الخطوات نحو الضم، إذا تم تنفيذها، لا يمكن أن تمر دون أي تحد".

رمز الخبر 1901840

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 16 =