احياء الذكرى الـ 41 للثورة الإسلامية في السفارة الإيرانية بالکویت

اقيمت مراسم حفل الذكرى الـ 41 للثورة الإسلامية في السفارة الإيرانية بالکویت بحضور عدد من البرلمانيين والسفراء الأجانب والدبلوماسيين المقيمين في الكويت، ورئيس وأعضاء جمعية الصداقة الكويتية الإيرانية، والأكاديميين، والإعلاميين، وعشاق الثورة الإسلامية في الكويت.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان  مساعد وزير الخارجية لشؤون آسيا علي سليمان السعيد أشار الى العلاقات المتميزة التي تجمع بين الكويت وإيران، مبديا إعجابه بالحضور الكبير في احتفالهم بذكرى انتصار الثورة الإسلامية.

وبدوره أكد محمد ايراني سفير ايران لدى الكويت في كلمة ادلى بها بمناسبة احتفال السفارة الايرانيه بذكري41 لانتصار الثوره الاسلامية ، على عمق العلاقات الثنائية بين ايران والكويت في مختلف المجالات .

 وأضاف إيراني أن بلاده ليس لديها أي نية لمهاجمة المصالح الأميركية على ارض الكويت، موضحا أن السلطات الكويتية طمأنت بلاده بأن أراضي الكويت لن تكون نقطة انطلاق لاستهداف ايران.

واشار ايراني الى مشروع  مبادرة "هرمز للسلام" التي طرحت من قبل روحاني، خلال اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، موكدا أن هدف المبادرة هي احترام السيادة الإقليمية والتعايش السلمي وحسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان./انتهى/

رمز الخبر 1902048

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =