تصىريحات بومبيو محاولة أخرى لحرف الانظار عن الارهاب الاقتصادي على ايران

اعتبر مندوب إيران الدائم في الأمم المتحدة ردا على تصريحات وزير الخارجية الامريكي في حث مجلس الامن الدولي على مواصلة الحظر التسليحي على ايران، أن هذه التصريحات هي محاولة أخرى لحرف الأنظار عن استمرار الإرهاب الاقتصادي ضد الشعب الإيراني.

وغرد مجيد تخت روانجي على صفحته على حسابه بموقع تويتر صباح اليوم الأحد: محاولة أمريكية أخرى لحرف الانظار عن الأرهاب الاقتصادي ضد الشعب الإيراني؛ هذه المرة، تريد الولايات المتحدة من مجلس الأمن انتهاك القرار 2231 ومواصلة الحظر التسليحي على إيران.

ولفت الى أن الولايات المتحدة لن تكون قادرة على دفع الآخرين لانتهاك القانون الدولي.

وكان بومبيو قد كتب في تغريدة امس السبت: قبل أن تبدأ إيران سباقا جديدا للتسلح في الشرق الأوسط، يجب على مجلس الأمن تمديد حظر الأسلحة.

يذكر ان مجلس الأمن الدولي فرض حظرا على مبيعات الأسلحة إلى إيران وتصدير الأسلحة من إيران في عامي 2006 و2007 ، وبعد توقيع الاتفاق النووي، تقرر رفع هذا الحظر في 18 أكتوبر 2020 ، بعد أن يؤكد تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية على سلمية برنامج إيران النووي.

 القرار المستقل 2231 يدعو الدول الأعضاء إلى فرض قيود على صفقات الأسلحة لايران لمدة خمس سنوات.

رمز الخبر 1903461

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 5 =