الولايات المتحدة قدمت لروسيا مشروع تمديد العقوبات ضد إيران

واصلت الولايات المتحدة جهودها لتمديد حظر الأسلحة على ايران، وزودت روسيا بمشروع القرار الجديد لتمديد العقوبات عليها من قبل ممثتلها لدى الأمم المتحدة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن "واشنطن بوست"، أن "كلى كرافت" ممثلة الولايات المتحدة زودت روسيا بقرار تمديد الحظر على إيران.
وكانت روسيا قد أعلنت في السابق معارضتها لتمديد حظر الأسلحة الإيرانية، بل إن بعض شركات الأسلحة الروسية تنتظر حتى انتهاء الحظر لتوقيع عقد مع إيران.

وشددت "كلى كرافت" على أن مسودة الاقتراح بتمديد حظر الأسلحة الإيرانية أعطيت إلى روسيا وفرنسا وبريطانيا وألمانيا.
وقال السفير الأمريكي لدى الأمم المتحدة: "قريباً سنجعل هذه المسودة متاحة لجميع أعضاء مجلس الأمن الخمسة عشر". لكن كما تعلمون نحن نحاول القيام بذلك بحذر شديد ومن الضروري أن نستخدم جميع خياراتنا لضمان تمديد حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة (ضد إيران).

وقالت "كلى كرافت" إنه يتعين على الصين وروسيا الانضمام إلى الإجماع العالمي حول تصرفات إيران ونهجها.

من ناحية أخرى، قال مبعوث الصين لدى الأمم المتحدة الشهر الماضي إن الولايات المتحدة انسحبت من اتفاقية مجلس الأمن الدولي ولم "تفي بالتزاماتها بموجب القرار 2231".
وأضاف المبعوث الصيني أن الولايات المتحدة ليس لها الحق في تمديد حظر الأسلحة على إيران، ناهيك عن تفعيل آلية الزناد، الحفاظ على الإتفاق النووي(خطة العمل المشتركة) هو الطريق الصحيح والوحيد للمضي قدما.
 

رمز الخبر 1904750

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =