قائد الثورة الإسلامية: بعض الدول الإسلامية تعوّل على ظُلّام العالم وسترى نتيجة هذه الثقة

اكد قائد الثورة الاسلامية اية الله العظمى السيد علي الخامنئي ان بعض الدول الإسلامية تعول على القوى الظلامية في العالم، وسترى نتيجة تعويلها وثقتها بهؤلاء الظلام.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان قائد الثورة وفي ختام اليوم الاول من حفل قرآني أقيم عبر الاتصال التلفزيوني المباشر مع عدد من افضل القراء في البلاد في حسينية "الامام الخميني (رض)" بطهران قال ان القرآن كتاب الحياة وابناء البشر سينالون سعادة الدنيا والاخرة في حال تطبيق تعاليم القرآن في حياتهم.

واعتبر سماحة آية الله الخامنئي السبيل الوحيد لإنقاذ البشرية من الظلم والتمييز والحرب وانعدام الأمن وانتهاك القيم، وكذلك إرساء الامن والإستقرار والسلامة بأنه يتمثل في تطبيق تعاليم القرآن.

وقال: إن جملة من تعاليم القرآن التطبيقية، تدور حول إرساء قواعد الحياة. فإذا كانت هذه القواعد مبنية على القوة المال والشهوة، ستحرم الإنسان من الحياة الحقيقية والأخروية، ولكن إذا جعل البشر أساس حياتهم في الدنيا بناء على الخير والإحسان، فضلا عن المنافع الدنيوية، فإن سيبلغون الأهداف الحقيقية والواقيعة للحياة كذلك.

واشار آية الله السيد علي الخامنئي الى ان القرآن كتاب علم ومعرفة وهو ايضا دستور حياة مؤكدا ان تطبيق القران من شانه حل كل مشاكل المجتمع .

وتابع قائد الثورة الاسلامية قائلا ان ما نستوعبه من القرآن إنما هو ظاهره، فالقرآن كتاب علم ومعرفة وهو ايضا دستور حياة.

وأعرب سماحة القائد عن أسفه في أن بعض الدول الإسلامية تعول على القوى الظلامية في العالم، وسترى نتيجة تعويلها وثقتها بهؤلاء الظلام.

/انتهى/

رمز الخبر 1903611

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 16 =