روحاني: الخليج الفارسي ليس خليج واشنطن

هنأ الرئيس الايراني حسن روحاني بمناسبة اليوم الوطني للخليج الفارسي وقال: فلتعلم أمريكا أن اسم الخليج الفارسي سيبقى الخليج الفارسي الى الابد وليس خليج واشنطن او نيويورك.

وخلال اجتماع الحكومة اليوم الاربعاء قال الرئيس روحاني، ان الخليج الفارسي سيبقى الخليج الفارسي الى الابد، وعلى اميركا ان تعلم بان اسم هذا الخليج هو الخليج الفارسي وليس خليج واشنطن او نيويورك.

واضاف، على الاميركيين الا يتآمروا ضد الشعب الايراني، هذا الشعب نجح في الحفاظ على الخليج الفارسي وسيبقى كذلك دوما، وقد نجحت قواتنا العسكرية في الحفاظ على الخليج الفارسي على الدوام.

وفي جانب اخر من حديثه اشار الرئيس روحاني الى تصنيف مناطق البلاد الى 3 مناطق بيضاء وصفراء وحمراء حسب نسبة تفشي فيروس كورونا فيها ، مؤكدا بان المناطق التي تصنف بيضاء لا يعني عدم التزام البروتوكولات الصحية فيها، وقال، انه تم تصنيف مناطق البلاد الى 3 مناطق هي البيضاء والصفراء والحمراء وان المناطق البيضاء لا تعني عدم الالتزام بالتعليمات الصحية بل على المواطنين فيها المزيد من الالتزام للحفاظ على هذا المكسب كما يتوجب على المواطنين في المناطق الصفراء والحمراء بذل الجهود كي تصبح مناطقهم ضمن البيضاء.     

وصرح بانه لا احد في العالم يمكنه توقع موعد لنهاية جائحة كورونا لذا فاننا نفترض بانها ستبقى مع الناس لفترة من الزمن واضاف، انه وبسبب عدم اتضاح موعد انتهاء كورونا فانه ينبغي علينا ان نجهز انفسنا للاعمال والابحاث والعلم والمعرفة وبث الامل في المجتمع.   

ولفت الرئيس روحاني الى ان العديد من الدول لا تبيع في مثل هذه الظروف بعض المواد الغذائية والمستلزمات حتى بعدة اضعاف اسعارها الطبيعية واضاف، انه بناء على ذلك ينبغي علينا انتاج الكثير من المواد والمنتوجات بانفسنا.  

واشار الى الجهود المبذولة في البلاد لانتاج المستلزمات الصحية والطبية واضاف، انه لو لم ننتج اليوم جهاز "ونتيلاتور" (التنفس الاصطناعي) لم يكن من المعلوم كم دولة كانت جاهزة لتبيع لنا هذا الجهاز.

واشار الى ان بعض رؤساء الدول يسالونه عن كيفية الوصول من حالة التباعد الاجتماعي الى حالة التباعد الاجتماعي الذكي في البلاد وقال، اننا نقوم بتوفير العملة الاجنبية والوطنية والماء والكهرباء والغاز كما ان التضخم الشهري للشهر الاول من العام (الايراني) الجاري (بدا في 20 اذار/مارس) انخفض الى النصف مما كان عليه في الشهر الاخير من العام الماضي وهذا يعني التحرك الاقتصادي الجيد، فالمواطنون يثقون بسوق المال وراس المال كما ان مشاركة المواطنين في البورصة مؤشر لثقتهم بها، الا انه في الخارج يبثون الدعايات بان الشعب الايراني لا يثق بالدولة وهم كاذبون في كلامهم.   

واكد بان ايران تفتخر بانها قادرة على تصدير العدة الطبية (kit) لتشخيص الاصابة بفيروس كورونا واضاف، ان شعبنا لا يشعر بالانهزام ولا الحزن والاسى وقد اثبت الان قدراته وطاقاته العلمية.

ووجه الرئيس روحاني الشكر والتقدير لسماحة قائد الثورة الاسلامية لموافقته على تحرير اسهم "العدالة"، لافتا الى ان نحو 50 مليون مواطن في البلاد يمتلكون هذه الاسهم (التي تم منحها لهم وفقا للمادة 44 من الدستور الخاصة بخصخصة بعض المراكز والمؤسسات الاقتصادية الحكومية).

رمز الخبر 1903712

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 6 =