جون بولتون: "ترامب" كان يرغب بشدة لقاء وزير الخارجية الإيراني ظريف

كشفت مقتطفات من كتاب مرتقب لمستشار الأمن القومي الأميركي السابق، جون بولتون، نشرتها وسائل إعلام أميركية أن الرئيس دونالد ترامب كان يرغب بشدة لقاء وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على هامش قمة مجموعة الـ 7 في فرنسا العام الماضي.

ويذكر بولتون في كتابه الذي سينشر في الـ 23 من يونيو حزيران الجاري ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو اجرى اتصالات هاتفية به وبوزير الخارجية مايك بومبيو لبحث ماسيتناوله ترامب خلال لقائه المحتمل بـ”ظريف”.

ويضيف بولتون في الكتاب : “جيرارد كوشنير، مستشار الرئيس ابلغ السفير الاسرائيلي في امريكا هاتفيا أنه لن يسمح لنتنياهو باجراء اتصال هاتفي مع ترامب للحديث عن الأمر .. وبعد الانتهاء من الاتصال قال كوشنير انه ليس من اللائق ان يتحدث زعيم اجنبي مع رئيس الولايات المتحدة عن جدوى لقائه بـ”ظريف.”

ويشير بولتون انه قدّم نصيحة لترامب بضرورة عدم لقاء ظريف، فتخفيف الضغوط القصوى عن ايران، حسب تعبيره في الكتاب، سيصعّب جدا اعادتها وقت الحاجة.

ويرسم بولتون في كتابه “الغرفة التي شهدت الأحداث”، صورة غير لائقة لترامب كرئيس متهور وجاهل بأبسط الحقائق الجغرافية، وفقير الاطلاع بشكل مذهل وتهيمن على قراراته رغبته في النجاح في الانتخابات المقبلة في نوفمبر/تشرين الثاني وضمان فوزه بولاية رئاسية ثانية بأي ثمن كان.

وكان قاضيا أمريكيا قد رفض طلب الرئيس، دونالد ترامب، بإصدارحكم قضائي لمنع نشر كتاب مستشاره السابق للأمن القومي جون بولتون، والذي يتضمن معلومات سرية تخص الأمن القومي الأمريكي.

وعقب صدور الحكم، قال ترامب في تغريدة على تويتر “إن “بولتون خرق القانون بنشر معلومات سرية بكميات هائلة”، وأضاف متوعدا بجعل مستشاره السابق يدفع الثمن “عليه أن يدفع ثمنا باهظا جراء ذلك، كما فعل آخرون قبله، هذا الأمر يجب أن لا يتكرر على الاطلاق”.

وأصبح بولتون مستشار ترامب للأمن القومي في أبريل/نيسان عام 2018، إلا أنه غادر منصبه في سبتمبر/أيلول عام 2019 بسبب خلافات شديدة بينه وبين ترامب بخصوص التعامل مع دول تشكل تحديات رئيسية بالنسبة للولايات المتحدةكـ”ايران”.

رمز الخبر 1905170

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 11 =