الإدعاء العام يطالب بملاحقة قضائية لحادثة اعتراض المقاتلات الاميركية للطائرة الايرانية

طالب المدعي العام الايراني "محمد جعفر منتظري"، اليوم السبت، خلال رسالة لوزير الخارجية محمد جواد ظريف، بالملاحقة القضائية لحادثة اعتراض المقاتلات الاميركية للطائرة المدنية الايرانية.

وورد في برقية وجهها منتظري الى وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف اليوم السبت: إن اميركا أضافت صفحة عار أخرى الى سجلها الاسود المناهض للجمهورية الاسلامية الايرانية حيث اعترضت مقاتلاتها، يوم الخميس الماضي، طائرة مدنية تابعة لشركة ماهان اثناء رحلتها من طهران الى بيروت في الاجواء السورية ماشكل تهديدا خطيرا وتسبب بوقوع اصابات بين الركاب وطاقم الطائرة على خلفية انخفاض ارتفاعها بصورة مفاجئة.

واضاف: إنه بالنظر الى بيانات منظمة الطيران المدني الايرانية وشركة طيران ماهان فان الرحلات الجوية لهذا الخط تتم وفق برنامج محدد منذ عشر سنوات، عادّا التصرف الاميركي الخطير بمثابة عمل ارهابي وانتهاك سافر للقوانين الدولية ومعاهدتي شيكاغو ومونتريال مايتطلب مقاضاته قانونيا وسياسيا وحقوقيا على الصعيدين الوطني والدولي باستخدام مختلف السبل وبشكل جاد بهدف التصرف الحازم في مواجهة الساسة الاميركيين وتلقينهم الدروس والعبر.

وشدد: إنه لهذا الهدف من الضروري أن تقوم منظمة الطيران المدني الايراني وشركة ماهان للطيران باتخاذ خطوات فاعلة على صعيد تنفيذ ملحقي 13 و 17 لمعاهدة  شيكاغو والتعاون مع الحكومة السورية ومجلس الوكالة الدولية للطيران المدني واستلام تقرير حادث التعرض للامن الملاحي للرحلة المرقمة 1152 طهران - بيروت بسرعة واتخاذ الخطوات القانونية وفق المواد 3 و 44 و 54 و 55 و 84 و 85 لمعاهدة شيكاغو.
 
وحثّ المدعي العام الايراني وزارة الخارجية للعمل وفق مسؤولياتها على صعيد متابعة استيفاء حقوق الرعايا الايرانيين جراء ممارسات الحكومات الاجنبية لاسيما الحكومة الاميركية المحتلة وفق القانون المصادق عليه في 2010 ضمن  اطار المادة 290 من لائحة الاحكام الجنائية بهدف دعم المسافرين المصابين في حادث الطائرة المذكورة والتعويض عن الخسائر المادية والمعنوية جراء الحادث والعمل على الحد من تكرر وقوع حوادث مماثلة ورفع دعوى واتخاذ الخطوات اللازمة لغاية التوصل الى نتيجة نهائية./انتهى/

رمز الخبر 1906070

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 11 =