على خطى فلسطين ودول أخرى.. ليبيا تعتذر عن تولي رئاسة الجامعة العربية

اعتذرت ليبيا عن تولي رئاسة الدورة الحالية للجامعة العربية، لتقتفي بذلك أثر فلسطين ودول عربية اتخذت قرارا مماثلا على خلفية موقف الجامعة من تطبيع كل من الإمارات والبحرين مع العدو الصهيوني.

وقال المتحدث باسم الخارجية الليبية محمد القبلاوي الثلاثاء، إن مندوب ليبيا بالجامعة العربية صالح الشماخي أبلغ الأمانة العامة باعتذار ليبيا عن رئاسة الدورة الحالية لمجلس الجامعة العربية.

وأضاف القبلاوي أن ليبيا تتطلع لرئاسة مجلس الجامعة في ظروف أفضل، وتتمسك بحقها في الرئاسة وفقا للنظام الداخلي وحسب الترتيب المعمول به.

وكان وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي أعلن قبل أسبوعين عن تخلي فلسطين عن رئاسة مجلس الجامعة العربية للدورة الحالية، على خلفية اتخاذ الأمانة العامة للجامعة موقفا داعما للإمارات والبحرين اللتين طبعتا علاقاتهما مع إسرائيل، في مخالفة لمبادرة السلام العربية.

وبعد ذلك بأيام، اعتذرت دولة قطر عن تسلّم الدورة الحالية لجامعة الدول العربية عوضا عن السلطة الفلسطينية، حسب رسالة وجهتها المندوبية العامة القطرية لدى الجامعة العربية.

وأكدت قطر تمسكها بحقها في الرئاسة المقبلة للدورة الـ155 في مارس/آذار المقبل.

كما امتنعت الكويت ولبنان وجزر القمر عن تولي الرئاسة الدورية.

يذكر أن رئاسة دورات جامعة الدول العربية تتم وفق الترتيب الهجائي لأسماء الدول الأعضاء.

/انتهى/

رمز الخبر 1908324

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 7 =