الوجود العسكري الأمريكي يهدد بمزيد من الفوضى

اتهم رئيس التجمع الوطني التركماني مختار الموسوي، الأربعاء، الولايات المتحدة الأمريكية بنشر الفوضى في العراق، مؤكدا ان الوجود العسكري الأمريكي يهدد بمزيد من الفوضى.

وافادت وکالة مهر للأنباء نقلا عن المعلومة قال الموسوي في تصريح إن “انسحاب كامل القوات الأمريكية من العراق تحل الفوضى”، مبينا ان “واشنطن عبرت عن نوايها الخبيثة لجر البلاد لحرب طائفية جديدة منطلقها من جنوب العراق”.
وأضاف، أن “هذه الفوضى لاتهدد العراق فحسب وانما تشكل تهديدا لدول الجوار”، مشيرا الى ان “الهدف من وراء استمرار الفوضى ودعم الجماعات الخارجة عن القانون لضمان بقاء قواتها فترة أطول في العراق”.

رمز الخبر 1908349

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 5 =