إذا خسر ترامب فسيصبح السعوديين ايتاما

اعتبر حسن ايرلو السفير الايراني لدى الجمهورية اليمنية أن العلاقات بين طهران وصنعاء؛ اساسها الاحترام المتبادل و الاعداء للشعبين كاذبون.

وافادت وکالة مهر للأنباء أن سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في صنعاء حسن إيرلو اعتبر مزاعم الإعلام السعودي والإماراتي حول العلاقات بين طهران وصنعاء بالكاذبة والمضللة.
وقال إيرلو ، الذي سلم مؤخرا أوراق اعتماده لمسؤولين يمنيين في صنعاء ، للمسؤولين يوم الخميس إن التحالف السعودي ووسائل إعلامه تلجأ إلى أساليب مضللة وباطلة  وتقول إن "صنعاء أداة بيد إيران". .

وأضاف السفير الإيراني في صنعاء: "إذا خسر ترامب ، فسيصبح [السعوديون] ايتاما، لا سيما أن الحاكم الجديد تحدث عن إنهاء الحرب في اليمن".
وتابع: "إنهم (السعوديون) لا يحبون حقيقة العلاقات بين اليمن وإيران والتي تقوم على أساس الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة والمساواة ؛ بل إنهم يرسمون هذه العلاقات بناءً على سيناريوهاتهم ويعتقدون أن هذه العلاقات هي علاقات السيد والخادم.

على مدى السنوات الأربع الماضية ، منذ وجود دونالد ترامب في البيت الابيض واستخدامه مصطلح "البقرة المرضعة" بحق السعودية وإملاءاته على هذه الدولة والدول العربية الأخرى ، نشأ الانطباع لدى الرأي العام العالمي والعربي بأن إدارة ترامب هي سيدة الحكام العرب وسوف يفعلون ما تأمرهم به./انتهى/

رمز الخبر 1909159

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 4 =