إيران ثاني أكبر منتج لوسائط استزراع الأجنة الحيوانية بالعالم

تمكنت شركة إيرانية قائمة على المعرفة من زراعة أجنة حيوانية في المختبر باستخدام وسائط محلية الصنع للتلقيح الاصطناعي (IVF)، حيث أصبحت إيران ثاني أكبر منتج لهذا النوع من الوسائط في العالم بعد الولايات المتحدة.

وافادت وكالة مهر للأنباء، أن شركة إيرانية تمكنت من زراعة أجنة حيوانية في المختبر باستخدام وسائط محلية الصنع للتلقيح الاصطناعي (IVF)، حيث أصبحت إيران ثاني أكبر منتج لهذا النوع من الوسائط في العالم بعد الولايات المتحدة.

وأعلن مكتب العلوم والتكنولوجيا بالديوان الرئاسي، ان هذه الوسائط يمكن استخدامها لإستزراع أجنة الماشية في المختبر لتطوير صناعة الثروة الحيوانية.

وتمكنت الشركة الإيرانية المنفذة لهذا المشروع من إنتاج وسط استزراع خاص بالتلقيح الإصطناعي واستبداله بـ 5 وسائط أمريكية مستوردة ليتم إنجاز جميع مراحل زراعة الأجنة المخبرية بشكل متتالي باستخدام وسيط واحد بدلاً من 5 وسائط استزراع.

/انتهى/

رمز الخبر 1909211

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 6 =