الأنباء التي تم تداولها قبل الضربة الايرانية لامريكا هي كذبة الصهاينة

فنّد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى للشؤون الدولية " امير عبداللهيان " نشر خبر نقلته وسائل إعلام صهيونية عن إبلاغ إيران للولايات المتحدة قبل الهجوم على عين الأسد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى للشؤون الدولية " امير عبداللهيان " فنّد نشر خبر نقلته وسائل إعلام صهيونية عن إبلاغ إيران للولايات المتحدة قبل الهجوم على عين الأسد.

وقال " أمير عبداللهيان ": " ان الأنباء التي تم نقلها وتداولها عن الانتقام الايراني والتي تفيد بأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية أبلغت الولايات المتحدة قبل الهجوم على قاعدة " عين الأسد " الأمريكية في العراق، انعكست بشكل خاص في وسائل الإعلام الصهيونية، هي اخبار كاذبة وغير صحيحة ".

وقال المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى للشؤون الدولية: " قلت هناك، اننا قمنا بإطلاق 13 صاروخا باليستيا على قاعدة عين الأسد الاستراتيجية الأمريكية، لننتقم فقط لدماء الشهيد الحاج قاسم سليماني وللشهيد ابو مهدي المهندس ولجميع الشهداء، والانتقام الكبير في لم ياتي بعد ".

/انتهى/

رمز الخبر 1909240

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =