وزير الخارجية العماني يبحث مع نظيره الإيراني بخصوص ظاهرة الإرهاب بجميع أشكالها

قدم وزير الخارجية العماني بدر بن حمد آل بوسعيدي، التعازي، اليوم الاحد، بحادثة استشهاد العالم النووي الايراني "محسن فخري زاده".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه أدان وزير الخارجية العماني خلال مباحثاته الهاتفية مع ظريف، اغتيال الشهيد فخري زاده، يوم الجمعة الماضي، معربا عن تعاطفه مع الحكومة والشعب الايرانيين، بهذا الحادث المرير، مؤكدا رفض بلاده لظاهرة الارهاب بجميع انواعها.

واغتالت عناصر إرهابية ، يوم الجمعة، العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده، بالقرب من العاصمة الإيرانية طهران.

وبحسب المعلومات التي تم الحصول عليها فإن عملية الاغتيال تمت في مدينة أبسرد حيث قام الإرهابيون بتفجير سيارة قبل إطلاق النار على سيارة فخري زاده./انتهى/

رمز الخبر 1909757

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 10 =