عراقجي: فقدان الارادة السياسية لدى سيئول أدى لعدم الافراج عن الارصدة الايرانية المجمدة

عبر مساعد وزير الخارجية الايرانية للشؤون السياسية عباس عراقجي، عدم الافراج عن الارصدة الايرانية المجمدة لدى كوريا الجنوبية، الى فقدان الارادة السياسية لدى حكومة سيئول قبل ان يكون بسبب الحظر الاميركي الجائر.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان مساعد وزير الخارجية الايرانية للشؤون السياسية عباس عراقجي استقبل المساعد الأول لوزير خارجية كوريا الجنوبية تشوي جونغ كان والوفد المرافق له.

وأكد جونغ كان خلال الاجتماع إن "زيارته لطهران تظهر الأهمية التي توليها البلاد لتنمية العلاقات مع إيران مشدداً أن كوريا الجنوبية تعتزم استعادة الثقة في العلاقات في العام الجديد من خلال حل المشاكل العالقة بين البلدين.

وفي إشارة إلى تجميد الأصول الإيرانية في كوريا، قال عراقجي: "منذ حوالي عامين ونصف العام، كانت البنوك الكورية تجمد بشكل غير قانوني موارد النقد الأجنبي الإيرانية بسبب ما يُقال إنه الخوف من العقوبات الأمريكية".

واكد عراقجي عدم الافراج عن الارصدة الايرانية المجمدة لدى كوريا الجنوبية، الى افتقار حكومة سيئول للارادة السياسية قبل ان يكون بسبب الحظر الاميركي الجائر مؤكداً انه لن يكون تطوير العلاقات منطقياً إلا إذا تم حل هذه المشكلة.

من جانبه دعا مساعد وزير خارجية سيئول إلى بذل جهود جادة لإيجاد الآلية اللازمة لحل هذه القضية كأولوية أولى في العلاقات بين البلدين. مؤكداً أن تزويد إيران بإمكانية الوصول إلى موارد النقد الأجنبي في كوريا هو أحد أولويات حكومة ذلك البلد، وسيئول عازمة على متابعة هذه القضية حتى يتم التوصل إلى حل نهائي.

/انتهى/
رمز الخبر 1910875

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 8 =