حجب الاموال الإيرانية تسبب في فقدان ثقة الشعب الإيراني بكوريا الجنوبية ومكانتها

قال مساعد وزير الخارجية الايراني، عباس عراقجي، ان حجب الموارد المالية الإيرانية تسبب في فقدان ثقة الشعب الإيراني بكوريا الجنوبية ومكانتها، وهو أمر لن يكون من السهل تعويضه.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن مساعد وزير الخارجية الايراني، عباس عراقجي، قال خلال لقائه نائب وزير خارجية كوريا الجنوبية ان حجب الموارد المالية الإيرانية تسبب في فقدان ثقة الشعب الإيراني بكوريا الجنوبية ومكانتها، وهو أمر لن يكون من السهل تعويضه.

وقال عراقجي: "مع تبادل الوفود على هذا المستوى بين البلدين يتوقع الناس حدوث تغيير كبير في العلاقات بين البلدين، وبالتالي يجب على كوريا الجنوبية اتخاذ إجراءات عملية في أقرب وقت ممكن لحل مشاكل العلاقات بين البلدين".

كما أعرب السيد تشوي عن ارتياحه لزيارته لإيران مرتين في الأشهر الثلاثة الماضية بصفته نائب وزير خارجية كوريا الجنوبية، وشدد على أن حل المشاكل وتعزيز العلاقات من بين الأولويات القصوى للبلاد.

كما أقر بأن الأضرار التي لحقت بالشركات الكورية نتيجة العقوبات الأمريكية ضد إيران كانت هائلة، وأعرب عن أمله في أن تسمح الظروف الجديدة بحل هذه المشاكل.

وفي إشارة إلى الهجوم الإرهابي الأخير في نطنز، أكد عراقجي أن مثل هذه الأعمال ضد المنشآت النووية والتي تهدد بشكل مباشر صحة وسلامة الناس هي مثال واضح على جريمة ضد الإنسانية يجب أن تعلنها جميع الدول بشكل مباشر وصريح.

/انتهى/

رمز الخبر 1913524

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 6 =