بايدن يدعم حل الدولتين في النزاع الفلسطيني الإسرائيلي ولكنه لن يتراجع عن قرار القدس

قال وزير الخارجية الأمريكي المقبل انتوني بلينكن، إن الرئيس المنتخب جو بايدن يرى أن التسوية الوحيدة القابلة للاستمرار في النزاع الفلسطيني الإسرائيلي هي “حل الدولتين”، ولكنه أعلن أنّ الإدارة الديمقراطية لن تعود عن القرار، الذي اتّخذه دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس العربية المحتلة عاصمة للاحتلال.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، نقلا عن القدس العربي أنه خلال جلسة استماع عقدها مجلس الشيوخ للمصادقة على تعيين وزير الخارجية المقبل طرح السناتور الجمهوري تيد كروز على بلينكن سؤالاً بشأن ما إذا كانت إدارة بايدن ستواصل السياسة التي انتهجتها إدارة ترامب بشأن هاتين المسألتين، ومن دون تردّد أجاب بلينكن “أجل وأجل”.

وكان الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب داعما كبيرا للاحتلال الصهيوني.

وأوضح بلينكن أمام مجلس الشيوخ “يظن الرئيس وانا شخصيا أن السبيل الوحيد لضمان مستقبل إسرائيل كدولة يهودية ديمقراطية مع إعطاء الفلسطينيين دولة يحق لهم بها، هو عبر حل الدولتين” لكن “واقعيا أظن أنه سيكون من الصعب تحقيق أي شيء على هذا الصعيد في المدى القصير”.

ودعا الإٍسرائيليين والفلسطينيين فورا “إلى تجنب اتخاذ خطوات تزيد هذه العملية تعقيدا”.

ورفضت السلطة الوطنية الفلسطينية التعامل مع ترامب بسبب انحيازه لصالح الاحتلال ولا سيما من خلال نقل سفارة الولايات المتحدة من تل أبيب إلى القدس./انتهلا/

رمز الخبر 1911165

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =