فضيحة الاستخبارات السعودية في قمع المعارضين داخل السعودية

سربت مصادر خليجية مُعارضة وثيقة سرية تتضمن قائمة بأسماء الموظفين بالاستخبارات السعودية وعناوينهم بالتفاصيل الكاملة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن موقع "مجهر الجزيرة" نشر على حسابه في ’تويتر‘ قائمة تضمنت أسماء موظفي الاستخبارات السعودية وعناوينهم بالتفاصيل الكاملة وهم متورطون في قمع احتجاجات شعبية وقتل مُعارضين يُقبض عليهم ويجري تعذيبهم عبر موظفي الاستخبارات العامة.

وتحتوي الوثيقة المسربة قائمة بأسماء الاستخباراتيين السعوديين وعناوينهم بالتفاصيل الكاملة كأرقام هواتفهم وأرقام هوياتهم ومكان عيشهم ونسبهم وأسماء قبائلهم ومكان دراستهم وكليتهم وغيرها من مختلف المعلومات.

وبحسب ما ينقل الموقع عن المصادر نفسها، فإن "نشر هذه الوثيقة السرية المتضمنة معلومات موظفي الاستخبارات العامة للسعودية سيزلزل هيمنتهم الاستخبارية التي يتباهون بها".

ورأت المصادر أن "إرسال رسالة قصيرة من قبل المعارضين للنظام السعودي إلى هواتف هؤلاء الاستخباراتيين قد يكون مؤثرا جدا في معنوياتهم ويمثل حربا نفسية ضدهم تعويضا عما اقترفوا من جرائم القتل وإلقاء القبض على الأبرياء والغطرسة والبلطجة".

ويكشف الموقع كخطوة أولى أسماء ما يقارب الـ 600 موظف استخباراتي من 20 الف موظف استخباراتي سعودي.

/انتهى/

رمز الخبر 1912587

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 1 =