ظريف يعلن افتتاح القنصلية الايرانية العامة في حلب السورية

صرح وزير الخارجية الإيرانية "محمد جواد ظريف"، أنه تم افتتاح القنصلية العامة الايرانية في مدينة حلب، بموافقة الرئيس السوري بشار الاسد؛ قائلا : اننا نتطلع بان يسهم ذلك في توسيع نطاق التعاون الاقتصادي والثقافي والتجاري بين البلدين. 

وافادت وكالة مهر للأنباء أن وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" أدلى بتصريحٍ للصحافة، اليوم الاربعاء، عقب لقائه وزير الخارجية السوري.

واعرب وزير الخارجية الايراني، عن تقديره لكرم الضيافة الذي لقيه من الحكومة والشعب السوريين، خلال زيارته الحالية لهذا البلد، كما هنا مسبقا لمناسبة عيد الفطر السعيد.

واشار ظريف الى مباحثاته مع رئيس الجمهورية و وزير الخارجية السوريين، مصرحا : اليوم استعرضت مع الرئيس الاسد وفيصل المقداد القضايا الثنائية والاقليمية والدولية؛ مبينا ان التاكيد على اهمية الانتخابات القادمة في مستقبل سوريا، قاسم مشترك بين البلدين، ونحن نعتقد بان ذلك يضطلع بدور هام في مجال السلام والامن والاستقرار لهذا البلد.

كما اكد على استعداد ايران التام للحضور بصفة مراقب في هذه الانتخابات؛ معربا عن امله بان يتستطيع الشعب السوري عبر حضوره في هذا الاستحقاق القانوني ان يضمن النظم والامن لمستقبل بلاده.

وعلى صعيد اخر، نوه وزير الخارجية الى مباحثاته مع المسؤولين السوريين حول اخر التطورات في القدس الشريف وفلسطين المحتلة، وايضا كسر شوكة الكيان الصهيوني وضرورة الدعم الدولي للشعب الفلسطيني.

وشدد ظريف على ان العدوان الصهيوني سيواجه المقاومة قطعا؛ واكد في الوقت نفسه على المسؤولية التي تثقل عاتق المجتمع الدولي في وضع حد للعدوان الاسرائيلي الاخير.

وردا على سؤال حول العلاقات الايرانية السعودية، قال وزير الخارجية : نحن مستعدون للتعاون الوثيق مع السعودية، ونتطلع من خلال هذا التعاون الى احلال السلام والاستقرار في اليمن.

رمز الخبر 1914427

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 5 =