مقاطعة الانتخابات تُعدّ تراجعا عن الواجب الوطني

شدد رئيس تحالف عراقيون عمار الحكيم، اليوم السبت، على أن مقاطعة الإنتخابات تعد تراجعاً عن الواجب الوطني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان رئيس تحالف عراقيون عمار الحكيم، اليوم السبت، شدد على أن مقاطعة الإنتخابات تعد تراجعاً عن الواجب الوطني.

وقال الحكيم، في كلمة له خلال المؤتمر السنوي الرابع لمنظمات المجتمع المدني، إن "منظمات المجتمع المدني لها أدوار هامة ومفصلية في عملية بناء الأمة العراقية الموحدة وترسيخ الهوية الوطنية الجامعة وتعزيز مبدأ المواطنة في بلادنا".

وأضاف: "بكم وبمنظماتكم الفاعلة يبنى المجتمع وتتوحد الأمة وتقوى الدولة وتتم تنشئة الأجيال على الهوية الوطنية ضمن مبدأ الحقوق والواجبات"، داعياً إلى "استمرار منظمات المجتمع المدني في تحمل هذه المسؤوليات الجسام والمساعدة في عبور الوطن من مرحلته الإنتقالية الصعبة الى مرحلة أكثر إنتظاما وإستقرارا ونضوجا".

الإنتخابات حق أساسي لكل مواطن كما إنهُ واجبٌ وطني يتحققُ بالمشاركة في بناء البلد والعمل على إستقراره

وطالب، جميع المنظمات بـ"العمل خلال المرحلة القادمة، على حث الجمهور العراقي على المشاركة الواسعة والفاعلة والواعية في الإنتخابات"، مؤكداً أن "الإنتخابات حق أساسي لكل مواطن كما إنهُ واجبٌ وطني يتحققُ بالمشاركة في بناء البلد والعمل على إستقراره".

شدد، على أنَّ "مقاطعة الإنتخابات أو عدمُ الإهتمام بها، ليس تنازلاً عن حق أساسي للمواطن فحسب بل هو تراجعٌ عن واجب وطني وجداني يسهم في تجنيب البلاد المخاطر والويلات".

دعا الحكيم، منظمات المجتمع المدني، إلى "تحليل جميع البرامج والمناهج المطروحة وتفكيكها وفرز الصالح منها عن غيره"، لافتاً إلى ان "عملية فرز المناهج والبرامج باتت ضرورية جدا لمساعدة الناس على حسن الإختيار في الفترة المقبلة والمشهد القادم".

وتابع: "وما أحوجنا اليوم الى مناهج رصينة لبناء الدولة وإرساء مبادئ الحوار والإعتدال في الحياة السياسية والإجتماعية والدعوة الى التمسك بالقانون والأُطر السليمة والتعايش السلمي".

وحمل الحكيم، منظمات المجتمع المدني "مسؤولية إزالة التشويش والتعميم، ومسؤولية التفكيك والتنضيج للمشاريع والمناهج ووضع ذلك أمام المواطنين"./انتهى/

رمز الخبر 1914874

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =